الهند: مانيكا غاندي تتعهد بتوفير هواتف وملصقات في ملاجئ الأطفال لحماية الفتيات من الاغتصاب

(ديبريفر) ـ وكالات
2018-08-01 | منذ 4 شهر

وزيرة الأطفال والنساء الهندية ، مانيكا غاندي

Story in English: https://debriefer.net/news-2158.html

أكدت وزيرة الأطفال والنساء في الهند، مانيكا غاندي، أمس الإثنين، إنه سيتم تزويد منازل الأطفال بهواتف وملصقات تعلن خطوط مساعدة لحماية الفتيات من الاعتداء الجنسي، وذلك بعد حادثة اغتصاب أكثر من ثلاثين فتاة.

وبحسب موقع "دهاقا تربيون" الهندي، عبرت غاندي عن "قلقها البالغ" بسبب اغتصاب 34 فتاة من قبل موظفي أحد المنازل التي تمولها الحكومة في ولاية بيهار شرقي البلاد، وأثارت هذه الحادثة غضب الرأي العام في جميع أنحاء الهند.

واعتبر  المحامي في مجال حقوق الطفل أنانت كومار أستانة، أن الهواتف وخطوط المساعدة ليست حلا كافيا، وأضاف أستانة: "الملصقات والهوتف لا تكفي، هؤلاء الأطفال يعيشون في مؤسسة فيها موظفين وقد يخافون من التذمر كي لا يعرف أحد من الداخل بالشكوى".

وتستقبل بيوت رعاية الأطفال في الهند الأطفال الذين لا تستطيع عائلاتهم من الفقراء تربيتهم، وقال نشطاء إن حوادث الاعتداءات الجنسية شائعة جدا في هذه البيوت.

وتم إغلاق ملجأ بيهار منذ يونيو الماضي بعد أن اعتقلت الشرطة أكثر من عشرة أشخاص بمن فيهم المالك بسبب اغتصابهم لفتيات بعد تعذيبهن وتخديرهن، وأطلق على هذا المنزل "بيت الأهوال" من قبل مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، بعد أن أثارت هذه القضية غضبا عارما في الهند.

وقال أعضاء في اللجنة النسائية في ولاية بيهار ، الذين زاروا الضحايا مؤخراً ، لصحيفة Hindustan Times إن ثقافة الخوف والعقاب تمنع الفتيات من طلب المساعدة.

وقد فرضت الحكومة عقوبة الإعدام هذا العام على أي شخص يثبت إدانته باغتصاب فتيات دون سن 12 سنة.

ووفقاً لأحدث بيانات حكومية ، تم الإبلاغ عن أكثر من 100 حالة اغتصاب يومياً في الهند في عام 2016 ،


لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام عبر الرابط أدناه:
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق