السلطات القطرية تضبط طراداً بحرينياً انتهك حدود مياهها الإقليمية

ديبريفر
2020-12-13 | منذ 9 شهر

وزارة الداخلية القطرية تعلن ضبط طراداً بحرينياً داخل مياهها الإقليمية

الدوحة (ديبريفر) - أعلنت وزارة الداخلية القطرية، السبت، إنها أوقفت طراداً بحرينياً في منطقة "فشت الديبل" داخل حدود المياه القطرية بـ1.3 ميل بحري، وذلك في إطار ممارستها لأعمالها المعتادة بمراقبة وحماية المياه الإقليمية القطرية.
وقالت في بيان إنه " تبين لدوريات أمن السواحل والحدود وجود ثلاثة بحارة على متن الطراد، يقومون بالصيد بواسطة (القراقير"، أحدهم بحريني الجنسية والاثنان الآخران ينتميان إلى جنسية إحدى الدول الآسيوية".
وأشار البيان إلى أنه تم إحالة البحارة الثلاثة بالإضافة إلى المضبوطات للنيابة المختصة لاستكمال الإجراءات القانونية بحقهم.
ونقلت صحيفة "القدس العربي" عن مصادر لم تسميهم، إن "أطرافا بحرينية تصعد من خلافاتها مع قطر، وتعيد فتح ملفات خلاف سابق حول الحدود البحرية، تم طي صفحته بشكل نهائي بعد صدور قرار من محكمة العدل الدولية".
وكان قرار المحكمة الصادر في 16 مارس 2001 منح البحرين السيادة على جزر حوار وجزيرة قطعة جرادة، بينما حصلت قطر على السيادة على جزر جنان وحداد جنان والزبارة وفشت الديبل.
وفيما يتعلق بمرور السفن التجارية، فقد حكمت المحكمة بأن يكون للسفن التجارية القطرية حق المرور السلمي في المياه الإقليمية للبحرين الواقعة بين جزر حوار والبر البحريني، بحسب الصحيفة.
ورحبت المنامة والدوحة بقرار محكمة العدل الدولية بلا هاي، وهو ما أنهى نزاعاً حدوداً استمر عدة عقود بين البحرين وقطر.
والشهر الماضي أوقفت السلطات القطرية زورقين بحرينيين رصدتهما إدارة أمن السواحل والحدود القطرية، وهما داخل المياه الإقليمية دون أي إخطار مسبق، وهو في العرف الدولي انتهاك لسيادة الدولة المعنية.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet