اليمن.. جماعة الحوثي تدفع بتعزيزات إضافية صوب مأرب عقب معارك طاحنة مع القوات الحكومية

ديبريفر
2020-12-26 | منذ 3 شهر

مارب

مأرب (ديبريفر) - دفعت جماعة أنصار الله (الحوثيين) السبت، بتعزيزات عسكرية إضافية بإتجاه جبهات القتال في  مأرب، وفق ما أفاد مصدر محلي وشهود عيان في المحافظة الواقعة شمال شرقي اليمن.

وأشار المصدر المحلي أن عشرات العربات والأطقم العسكرية التي تحمل مقاتلين وأسلحة خفيفة ومتوسطة، وصلت إلى أطراف المحافظة، غداة المعارك العنيفة التي شهدتها جبهة مدغل الليلة الماضية بين القوات الحكومية والمقاتلين الحوثيين.

وتأتي هذه التعزيزات بالتزامن، مع إنشغال الحكومة الشرعية الجديدة المنبثقة عن إتفاق الرياض، بأداء اليمين الدستورية أمام الرئيس عبدربه منصور هادي في العاصمة السعودية.

ويرجح مراقبون بأن تكون تلك التعزيزات، في إطار مساعي جماعة أنصار الله (الحوثيين) لتحقيق إختراق ميداني سريع، تحسبا للأيام القادمة وماقد تشهده من تغيرات.

وأوضح المراقبون، أن الحوثيون باتوا في سباق مع الزمن لتحقيق هذا الإختراق من أجل السيطرة على مساحات جديدة، في ظل الحديث عن تحركات دبلوماسية وضغوطات كبيرة للدفع باتجاه إعادة الطرفين مجددا إلى طاولة المشاورات بحثا عن حلول سياسية، مع قرب تسلم الإدارة الأمريكية الجديدة الرئاسة بشكل رسمي في 20 يناير .

وكانت مواجهات شرسة قد اندلعت الجمعة، في مديرية مدغل شمال غربي محافظة مأرب، استخدمت فيها مختلف أنواع الأسلحة الثقيلة والمتوسطة، وأسفرت عن سقوط عشرات القتلى والجرحى من الجانبين، بينهم قيادات بارزة.

وتكتسب محافظة مأرب الغنية بالثروات أهمية استراتيجية كبرى بالنسبة للحكومة الشرعية، التي تتخذ منها مركزا لقيادة عملياتها العسكرية في شمال البلاد.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet