الحوثيون يحشدون مؤيديهم أمام السفارة الأمريكية في صنعاء رفضاً لقرار واشنطن تصنيفهم منظمة إرهابية

ديبريفر
2021-01-18 | منذ 1 شهر

السفارة الامريكية صنعاء - أرشيف

صنعاء (ديبريفر) - خرج العشرات من مؤيدي جماعة أنصار الله (الحوثيين)، اليوم الإثنين، في تظاهرة أمام مقر السفارة الأمريكية في العاصمة اليمنية صنعاء، منذ 6 سنوات، رفضاً لقرار الخارجية الأمريكية تصنيف الجماعة منظمة إرهابية أجنبية، وذلك عشية تصويت الكونغرس على القرار. 
ورفع المتظاهرون لافتات اتهمت واشنطن بدعم الإرهاب، مطالبة في الوقت ذاته بإلغاء قرار إدراج الجماعة المدعومة من إيران، في قائمة الإرهاب.
ومنذ عدة أيام تحشد جماعة أنصار الله مؤيديها في لقاءات وتظاهرات في كافة المدن الخاضعة لسيطرتها شمال وغرب اليمن رفضاً لقرار الولايات المتحدة تصنيفها منظمة إرهابية.
وكانت الخارجية الأمريكية، أعلنت عزمها تصنيف الحوثيين "منظمة إرهابية"، وفرض عقوبات على زعيمها عبد الملك الحوثي، والقياديين فيها، عبد الخالق الحوثي، وعبد الله يحيى الحاكم.
ومن المقرر أن يدخل القرار حيز التنفيذ في 19 يناير الجاري مالم يرفض الكونغرس تلك الخطوة.
ومساء السبت قال جايك سوليفان مرشح الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن لمنصب مستشار الأمن القومي، إن "قادة الحوثيين بحاجة إلى أن يخضعوا للمساءلة، لكن تحديد المنظمة بأكملها، كمنظمة إرهابية لن يؤدي إلا إلى المزيد من المعاناة للشعب اليمني وسيعرقل الدبلوماسية الحاسمة لإنهاء الحرب".
وحذرت الأمم المتحدة، ومنظمات دولية متعددة، من التداعيات الإنسانية والسياسية "الخطيرة" التي سيتسبب بها التصنيف، إذ تسيطر جماعة الحوثيين، منذ أواخر العام 2014، على العاصمة صنعاء ومعظم المناطق شمال وغرب البلاد، التي تحوي أكثر من نصف سكان اليمن.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet