قيادي حوثي يتوعّد: أمريكا ستوقف الحرب في اليمن رغماً عنها

ديبريفر
2021-01-27 | منذ 4 شهر

تهديدات حوثية برفع وتيرة العمليات العسكرية إن لم توقف امريكا حرب اليمن

صنعاء (ديبريفر) - قال قيادي في جماعة أنصار الله (الحوثيين)، إن الولايات المتحدة الأمريكية، ستضطر لإيقاف الحرب في اليمن رغماً عنها، وستتحمل كافة تبعاتها، متوعداً بزيادة وتيرة العمليات العسكرية في حال عدم إنهاء الحرب.  
وأضاف عضو المکتب السياسي لجماعة الحوثيين، عبدالوهاب المحبشي في تصريح لوكالة الأنباء الإيرانية الرسمية "إرنا" يوم الثلاثاء، "أن العدوان على اليمن قرار اتخذ في واشنطن واستمر بقرار من الإدارة الأمريكية و ستضطر واشنطن لوقفه بقرار من هناك راغمة وهي تتحمل كل تبعات وجرائم هذا العدوان على الشعب اليمني"، في إشارة إلى عمليات التحالف العربي بقيادة السعودية.
واستطرد "قرار وقف العدوان على اليمن قرار أمريكي وليس سعوديا ومتى اتخذت أمريكا هذا القرار فلن تُطلق السعودية رصاصة واحدة".
وتابع القيادي الحوثي، "هناك شواهد على اتخاذ إدارة بايدن توجهات مخالفة لترامب تجاه اليمن تلك الشواهد موجودة ولكنها ليست حباً في اليمن وإنما إشفاقا على سمعة أمريكا العسكرية والإنسانية والتي تأثرت خلال الفترة الماضية".
وأشار إلى أن "أمريكا لا تعترف أنها خاضت معركة خاسرة وستجعل الخسارة تقتصر على السعودية وتنأى بنفسها عنها."
وتوعّد المحبشي بأنه "إذا لم تقم أمريكا بوقف العدوان فسترى تنامي قوة الدفاع اليمنية في المقبل من الأيام والسنوات بمتتالية هندسية سريعة جداً، ولا نحتاج دليلاً على ذلك فما حصل من نقلات خلال السنوات الست كاف لأن يفهموا هذه الفكرة إن استمروا في مغامرتهم"، حد تعبيره.
واعتبر تصنيف جماعته منظمة إرهابية "شيك بمتأخرات لدى ترامب وعد بها اللوبي الصهيوني ودفعت قيمتها السعودية وهو أسخف من مصدريه " حسب قوله.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet