الحوثيون يبعثون برسائل تطمين لسكان مأرب ويؤكدون أن عملياتهم العسكرية دفاعية بحتة

ديبريفر
2021-02-13 | منذ 2 أسبوع

محمد عبدالسلام

مأرب (ديبريفر) - خاطبت جماعة أنصار الله (الحوثيين) السبت، سكان محافظة مأرب شمال شرقي اليمن، برسالة حملت في طياتها تطمين، توحي بأن مقاتلي الجماعة باتوا على مشارف آخر معاقل قوات الحكومة الشرعية في شمال البلاد.
وصعدت جماعة الحوثي من حدة هجماتها على مدينة مأرب التي تستميت القوات الحكومية، بمساندة مقاتلات التحالف، في الدفاع عنها لليوم السابع على التوالي.
وقال الناطق الرسمي لجماعة الحوثي، محمد عبدالسلام، على حسابه في "تويتر":"أهل مارب أهلنا، وقد عانوا كثيرا جراء سيطرة تحالف العدوان ومرتزقته بتحويل مأرب لغرفة سوداء بالمظالم الفظيعة".
وتابع:" فلأهلنا الكرام في مأرب أن يطمئنوا بأن عمليات الجيش واللجان لا تستهدف سوى المنخرطين عسكريا مع العدو الأجنبي، وعليهم أن يعودوا لرشدهم ويدركوا أن تحالف العدوان يقاتل بهم لا لهم".
ووفقاً لمصادر عسكرية، شنت جماعة الحوثي هجوماً واسعاً على محافظة مأرب من عدة محاور، وأطلقت عدداً من الصواريخ على مركز المحافظة.
وكان الناطق الرسمي باسم الحوثيين، قال في وقت سابق، إن العمليات العسكرية التي تشنها جماعته في مأرب "دفاعية بحتة" مؤكداً استمراريتها "حتى يتوقف المعتدي عن عدوانه ويرفع الحصار".
وأكد أنه: "دون خطوات عملية على الأرض تقود إلى سلام حقيقي فلا معنى لأي تصريحات مهما كانت إيجابية".
مضيفاً "فأوقفوا العدوان والحصار لشعبنا يتحقق السلام للجميع".


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet