السعودية تدعو طرفي اتفاق الرياض لاجتماع عاجل عقب اقتحام القصر الرئاسي بعدن

ديبريفر
2021-03-17 | منذ 1 شهر

السعودية تدعو لاجتماع عاجل عقب اقتحام مقر الحكومة اليمنية في عدن

الرياض (ديبريفر) - أدانت السعودية، اليوم الأربعاء، بـ"أشد العبارات" اقتحام المتظاهرين للقصر الرئاسي في مدينة عدن جنوبي اليمن، ودعت الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً والمجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتياً إلى اجتماع عاجل في الرياض.
ويوم الثلاثاء، اقتحم متظاهرون كانوا يحملون أعلام المجلس الانتقالي الجنوبي قصر "معاشيق" الرئاسي الذي تتخذه الحكومة مقراً لها، وذلك احتجاجاً على الأوضاع المعيشية المتردية في اليمن وانخفاض سعر العملة المحلية، في ظل وجود رئيس الحكومة معين عبد الملك، وعدد من الوزراء بداخله.
وأكدت وزارة الخارجية السعودية في بيان، دعم المملكة للحكومة اليمنية التي باشرت مهامها في العاصمة المؤقتة عدن بتاريخ 30 ديسمبر الماضي برئاسة الدكتور معين عبدالملك، وأهمية منحها الفرصة الكاملة لخدمة الشعب اليمني في ظل الأوضاع الإنسانية والاقتصادية الصعبة الراهنة.
ودعت الخارجية السعودية طرفي اتفاق الرياض، الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي إلى "الاستجابة العاجلة والاجتماع في الرياض لاستكمال تنفيذ بقية النقاط في الاتفاق".
واعتبرت الخارجية السعودية أن تنفيذ اتفاق الرياض "ضمانة لتوحيد الصفوف لمختلف أطياف الشعب اليمني وحقن الدماء ورأب الصدع بين مكوناته، ودعم مسيرته لاستعادة دولته وأمنه واستقراره، ويسهم في تكريس أمن واستقرار اليمن، ودعم جهود التوصل إلى حل سياسي شامل في اليمن".
وكانت الحكومة اليمنية اعتبرت مساء الثلاثاء اقتحام قصر معاشيق الرئاسي، مقر الحكومة بعدن، "فوضى لا تنتمي لأي شكل من أشكال التظاهر السلمي، واعتداء على الدولة".
وعبرت الحكومة في بيان، عن تفهمها وتقديرها للحق في التظاهر السلمي، لكنها أكدت أن ما حدث "لا يمكن أن يصنف إلا كشكل من أشكال الفوضى والاعتداء على الدولة والقانون".
 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet