إيران تنفي مشاركتها في حرب اليمن وتؤكد دعمها للمسار السياسي

ديبريفر
2021-04-23 | منذ 3 أسبوع

الخارجية الإيرانية تنفي دعم الحوثيين عسكريا

طهران (ديبريفر) - نفت إيران، اليوم الجمعة، تصريحات مسؤول كبير في فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني، بشأن الدعم العسكري لجماعة أنصار الله (الحوثيين) ووجود مستشارين عسكريين إيرانيين في اليمن.
وقالت وزارة الخارجية الإيرانية في بيان، إن تصريحات المساعد الاقتصادي لقائد فيلق القدس الجنرال رستم قاسمي "تتعارض مع الوقائع ومع سياسات الجمهورية الإسلامية في اليمن".
وأشارت إلى أن " المراجع الرسمية هي التي تعبر عن مواقف وسياسات البلاد تجاه القضايا المهمة"، بحسب وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية " إرنا".  
وأضافت الخارجية أن "دعم إيران لليمن هو دعم سياسي، وإن الجمهورية الإسلامية تدعم المسار السلمي للأزمة اليمنية وجهود الأمم المتحدة لإيجاد حل سياسي لهذه الحرب المدمرة".
وكان الجنرال قاسمي، أقر في تصريحات مساء الأربعاء بتقديم الدعم العسكري للحوثيين قائلاً إنه يوجد في الوقت الراهن "عدد قليل من المستشارين من الحرس الثوري لا يتجاوز عددهم أصابع اليد" في اليمن، مؤكداً أن الحرس الثوري قدم السلاح لجماعة الحوثيين في بداية الحرب اليمنية، ودرب عناصر من قواتها على صناعة السلاح.
ويوم الثلاثاء اعترف الجنرال اسماعيل قآني قائد فيلق القدس في الحرس الثوري ضمنيا، بمشاركتهم في القتال إلى جانب جماعة الحوثيين وقال خلال تشييع نائبه محمد حجازي إن "جبهات المقاومة اليوم في إيران ولبنان وسوريا والعراق واليمن وأبناء المقاومة يخطون كل يوم خطوة كبيرة في مواجهة الأعداء بما في ذلك الولايات المتحدة وإسرائيل".
 ونقلت وكالة "مهر" الإيرانية عن قآني، أن حجازي لعب "دوراً هاماً في ساحات المقاومة خارج البلاد.
 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet