سرطان الثدي لايفرق بين "السياسة" و "الفن"

(ديبريفر)
2018-08-13 | منذ 3 شهر

أسماء الأسد & إليسا

أُعلن في الفترة الأخيرة عن إصابة شخصيتين مشهورتين بسرطان الثدي ، الأولى سياسية هي "أسماء الأسد" زوجة الرئيس السوري بشار الأسد ، والثانية فنية هي المطربة اللبنانية "إليسا".

وأعلنت الرئاسة السورية الأسبوع الماضي على حسابها الرسمي بـ"تويتر "عن إصابة السيدة الأولى أسماء الأسد بسرطان الثدي.

ونشرت صورة لأسماء يُرافقها الرئيس بشار الأسد أثناء تلقيها العلاج، وأرفقتها بالقول التالي: "بقوة وثقة وإيمان.. السيدة أسماء الأسد تبدأ المرحلة الأولية لعلاج ورم خبيث بالثدي اكتشف مبكرا... من القلب... رئاسة الجمهورية والفريق العامل فيها يتمنون للسيدة أسماء الشفاء العاجل".

وظهرت أسماء الأسد ، اليوم الأحد ، لأول مرة بعد الإعلان عن إصابتها بالسرطان، خلال استقبالها لبعض عائلات "شهداء" الجيش السوري، بحسب ما تناقلته وسائل الإعلام.

وفي سياق متصل أحيت الفنانة اللبنانية "إليسا" مساء الجمعة ، حفلا غنائيًا ضمن مهرجانات أعياد بيروت، في أول ظهور لها منذ الكشف عن إصابتها بسرطان الثدي وتعافيها منه.

وشهد الحفل حضورًا جماهيريًا كبيرًا حيث أعلن جميع الحضور، مساندتهم للفنانة اللبنانية التي كشفت من خلال فيديو كليب “إلى كل اللي بيحبوني” عن كواليس إصابتها بمرض السرطان والتعافي منه، والظروف الصعبة التي مرت بها.

وسرطان الثدي (Breast Cancer) هو مرض يصيب النساء بالتحديد، لكنه قد يصيب الرجال أيضا، وإن كان بنسبة أقل بكثير.

مؤخراً توصل الأطباء إلى إنجازات كبيرة في مجاليّ الكشف المبكر والعلاج لمرض سرطان الثدي لينخفض عدد الوفيات الناجمة عن المرض.


لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام عبر الرابط أدناه:
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق