مالايقل عن 180 إصابة خلال اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي للمسجد الأقصى

ديبريفر
2021-05-10 | منذ 1 شهر

 مالايقل عن 180 إصابة خلال اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي للمسجد الأقصى

القدس (ديبريفر) - اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلية، المسجد الأقصى، صباح الإثنين، مستخدمة الرصاص المطاطي، وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع، ما أدى إلى إصابة أكثر من 180 شخصاً، بينهم مسعفون .
وقالت جمعية الهلال الأحمر الفلسطينية، إن هناك أكثر من 80 إصابة نقلت إلى المستشفيات لتلقي العلاج، وأن بينها إصابة خطيرة جدا تم إيصالها بجهاز تنفس صناعي.
وأضافت أن عدداً من طواقمها العاملين في محيط المسجد الأقصى تعرضوا لإصابات جراء اعتداءات القوات الإسرائيلية عليهم أثناء إسعافهم الفلسطينيين، دون ذكر تفاصيل عن أعدادهم أو إصاباتهم.
وكانت شرطة الاحتلال أخلت المسجد الأقصى من المصلين، ولاحقتهم في كل الساحات وخاصة في منطقتي المسجد القبلي المسقوف، وصحن قبة الصخرة.
وبدأت المواجهات بعد وقت قصير من إطلاق الشرطة الإسرائيلية، طائرة مسيرّة في سماء المسجد.
وكانت الشرطة الإسرائيلية قد أعلنت في وقت سابق، أنها لن تسمح للمستوطنين الإسرائيليين باقتحام المسجد الأقصى، اليوم الإثنين.
لكن الشبان الفلسطينيين، قرروا البقاء في المسجد، تحسبا لتراجع الشرطة عن قرارها.
وكان المئات من الفلسطينيين قد احتشدوا في المسجد الأقصى، منذ فجر اليوم لمنع أي اقتحام إسرائيلي للمسجد.
ومطلع شهر رمضان، أعلنت جماعات استيطانية عن تنفيذ "اقتحام كبير" للأقصى يوم 28 رمضان (اليوم الإثنين)، بمناسبة ما يسمى بـ"يوم القدس" العبري الذي احتلت فيه إسرائيل القدس الشرقية عام 1967.
ومع تزايد الدعوات الدولية إلى احتواء التصعيد، أعلنت تونس أن مجلس الأمن سيعقد الاثنين جلسة مغلقة بناء لطلبها لمناقشة الوضع في مدينة القدس المحتلة، في حين تعقد الجامعة العربية ومنظمة المؤتمر الإسلامي جلستين غدا الثلاثاء لبحث الأوضاع في المدينة.
ودعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش إسرائيل للتحلي بأقصى درجات ضبط النفس واحترام الحق في حرية التجمع السلمي، وحثها على وقف عمليات الهدم والإخلاء في مدينة القدس والحفاظ على الوضع الراهن في المواقع المقدسة.
 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet