نادي القضاة الموالي للانتقالي يشكل هيئة عليا لادارة القضاء

ديبريفر
2021-08-17 | منذ 1 شهر

عدن (ديبريفر) - أعلن نادي القضاة الجنوبي الموالي للمجلس الإنتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيًا، تشكيل هيئة عليا لإدارة السلطة القضائية في الجنوب، وفتح المحاكم والنيابات تدريجيًا، في خطوة تشير الى إستمرار الانتقالي في مساعيه الرامية للسيطرة على مؤسسات الدولة وتكوين سلطة موازية للسلطات الشرعية.

وجاءت هذه الخطوة بعد يومين من توجيه رئاسي الى محافظ عدن أحمد حامد لملس بالعمل على اعادة فتح المجمع القضائي المغلق أحادياً من جانب نادي القضاة الجنوبي منذ ثمانية أشهر.

وكشف نادي القضاة في بيان رسمي له " تشكيل هيئة عليا تتولى تسيير الشؤون القضائية بالمحاكم والنيابات، ورفع تعليق العمل بشكل جزئي".

مؤكداً رفضه التعامل مع كافة القرارات والتوجيهات التي يصدرها مجلس القضاء الأعلى برئاسة القاضي حمود الهتار، التابع للحكومة اليمنية المعترف بها دوليا.

وفي المقابل، قال مصدر قضائي يمني أن السلطات القضائية في تحالف الحكومة المعترف بها، ستدرس عددا من الخيارات للرد على اجراء النادي الجنوبي، بما في ذلك توقيف الموازنات التشغلية، ورواتب الملتحقين به.
 
وكان نادي القضاة الجنوبي الموالي للمجلس الإنتقالي، فرض في يناير الماضي إضرابًا في المحاكم والنيابات، ردًا على إصدار الرئيس هادي قرارات جمهورية، منها تعيين نائب عام للجمهورية، ورئيسًا ونوابا لمجلس الشورى، وهي التعيينات التي سارع الانتقالي بإعلان رفضه لها.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet