إصابة قائد بارز بالقوات الحكومية في معارك ضارية بحريب

ديبريفر
2021-09-29 | منذ 2 شهر

مأرب (ديبريفر) - أصيب قائد عسكري بارز في قوات الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، خلال المواجهات العسكرية العنيفة ضد مسلحي جماعة أنصار الله (الحوثيين) بمحافظة مأرب الواقعة إلى الشمال الشرقي من البلاد.

وقال مصدر محلي، الثلاثاء، إن اللواء الركن مفرح بحيبح، قائد اللواء 26 مشاه - قائد محور بيحان العسكري التابع للجيش اليمني، تعرض لإصابة وصفت بـ "الطفيفة" أثناء قيادته المعارك ضد الحوثيين في مسقط رأسه بجبهة حريب، جنوب محافظة مأرب.

وأشار المصدر إلى أنه جرى نقل اللواء بحيبح إلى أحد المستشفيات لتلقي الرعاية الطبية، ووصفت حالته الصحية بـ "المستقرة"، دون الكشف عن طبيعة الإصابة أو تقديم إيضاحات أخرى.

ولاحقاً، ظهر القائد العسكري البارز بالقوات الحكومية مفرح بحيبح في تسجيل مصور لطمأنة جنوده، ودعا فيه "أبطال الجيش والقبائل المساندة له إلى الثبات والعزيمة والصبر مع اقتراب النصر"، حسب تعبيره.

وقال، إن "الحوثيين مهزومين وفي أضعف حالاتهم، وأن بإمكان عشرة من الجنود ورجال القبائل الثابتين كسر مائة مسلح حوثي" حد قوله.

وتتعرض القوات الحكومية لضغط عسكري كبير، إثر تصعيد الجماعة الحوثية هجومها على محافظتي مأرب وشبوة، اللتان تمثلان أهمية استراتيجية بالغة للحكومة المعترف بها دوليا.

وتمكن مسلحو الجماعة الحوثية مؤخراً من تحقيق تقدم ميداني "مُكلّف" من الناحية البشرية، في مديرية حريب والجوبة، إلى الجنوب من محافظة مأرب الغنية بالثروات وإمدادات الطاقة.

ووفقاً لوكالة "اسوشيتد برس"، فقد خلّفت معارك الساعات الـ48 الماضية فقط،نحو 130 قتيلا من الطرفين، غالبيتهم من الحوثيين.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet