ارتفاع ضحايا الإنفجار المروع بعدن الى 14 قتيل وجريح في حصيلة غير نهائية

ديبريفر
2021-10-30 | منذ 1 شهر

عدن

عدن (ديبريفر) - قالت مصادر أمنية أن الإنفجار الذي وقع مساء اليوم السبت، في مدينة عدن اليمنية، ناجم عن عمل إرهابي بسيارة مفخخة حاولت إستهداف حاجز تفتيش بالمدخل الرئيس للمطار الدولي.

وارتفعت حصيلة ضحايا الحادثة إلى 14 قتيل وجريح، في حصيلة غير نهائية، حسبما أفادت مصادر طبية.

وقالت المصادر، إن أربعة قتلى سقطوا بينما أصيب 10 أخرون على الأقل في العملية المروعة التي وقعت بالقرب من البوابة الخارجية للمطار الدولي الواقع بمديرية خور مكسر في مدينة عدن التي تتخذ منها الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، عاصمة مؤقتة لها.

وأوضح مصدر أمني بعدن، إن الإنفجار ناجم عن عمل إرهابي بواسطة سيارة مفخخة، حاولت إستهداف مطار المدينة، نافيا المعلومات التي تحدثت عن كون الحادثة ناتجة عن إنفجار في مقطورة تحمل مادة الديزل.

ونقلت وكالة "رويترز" عن مصدر أمني قوله، إن سيارة ملغومة انفجرت عند المدخل الخارجي للمطار مستهدفة حاجز تفتيش أمني قرب فندق المطار ونجم عن ذلك سقوط ضحايا.

فيما أكدت قناة روسيا اليوم نقلا عن مراسلها في عدن وقوع عدد من القتلى والجرحى "أغلبهم من حراسة أمن المطار "جراء الانفجار الناجم عن "سيارة مفخخة".

وكان إنفجار عنيف هز في الساعات الماضية مدينة عدن الواقعة على سواحل البحر العربي، جنوب البلاد.

ولم تعلن على الفور أية جهة مسؤوليتها عن العملية، فيما لم يصدر بيان رسمي من السلطات الأمنية في مدينة عدن الخاضعة فعليا لنفوذ المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيا

وتداول ناشطون على وسائل التواصل الاجتماعي مقاطع مصورة تظهر اندلاع حريق هائل في موقع الانفجار.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet