مقتل اعلامية يمنية وإصابة أخرين بانفجار استهدف سيارتها في عدن

ديبريفر
2021-11-09 | منذ 4 أسبوع

صورة تداولتها مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك من موقع الانفجار

عدن (ديبريفر) - أفادت مصادر محلية بمقتل المصورة الصحفية اليمنية رشا الحرازي وإصابة زوجها محنود العتمي والذي يعمل أيضا في مجال التصوير الصحفي، اليوم الثلاثاء إثر انفجار عبوة ناسفة بسيارة كانا يستقلانها بمدينة عدن، جنوبي اليمن.

ووفقا لشهود عيان، فقد وقع الانفجار حينما كانت السيارة تسير قرب استراحة شركة النفط على طريق كورنيش قحطان الشعبي الذي يربط مديريتي خور مكسر وكريتر، شرق مدينة عدن المعلنة عاصمة مؤقتة للبلاد.

وذكرت مصادر طبية إن جثمان الإعلامية رشا الحرازي نُقلت إلى مركز الطوارئ بالمستشفى الجمهوري، بينما يعاني زوجها الإعلامي محمود العتمي من جروح خطيرة حيث جرى نقله الى مركز العناية المركزة ووصفت حالته بـ"الحرجة"، جراء الحادثة التي أدت أيضا الى اصابة اثنين اخرين (على الأقل) في حصيلة أولية مرشحة للزيادة.

وقال شهود عيان، أن السيارة كانت تسير بصورة طبيعية على الطريق المزدحم بالشاحنات في خط الكورنيش، قبل أن تنفجر بصورة مفاجئة،ما يشير الى إحتمال وجود عبوة ناسفة أو قنبلة موقوتة كانت مزروعة فيها.

ولا يعرف بعد دوافع العملية والجهة التي تقف خلفها، في حين لم يصدر على الفور بيان رسمي من الأجهزة الأمنية لتقديم ايضاحات حول ملابسات الحادثة التي جاءت عقب يوم واحد من زيارة المبعوثين الأمريكي والأممي لمدينة عدن ضمن جهود دولية لدعم الحكومة المعترف بها وأحياء العملية السياسية في البلد الغارق في الحرب منذ 7 أعوام.

وكانت سيارة مفخخة قد انفجرت مطلع الشهر الحالي، قرب البوابة الرئيسية لمطار عدن، ما أدى الى سقوط 25 قتيلا وجريحا، جميعهم من المدنيين.

وأواخر الشهر الفائت، استهدفت سيارة مفخخة موكب محافظ عدن ووزير الزارعة اليمني موقعة  قتلى وجرحى من أفراد الحراسة الشخصية لمحافظ عدن وبعض معاونيه، بينهم المستشار الاعلامي الخاص له.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet