جمعية الصرافين تقر تعليق كافة الأنشطة المصرفية بسبب تهاوي الريال اليمني

ديبريفر
2021-12-03 | منذ 2 شهر

عدن (ديبريفر) أعلنت جمعية الصرافين بالعاصمة اليمنية المؤقتة عدن، الجمعة، تعليق كافة عمليات النشاط المصرفي لمدة ثلاثة أيام إبتداءاً من غدا السبت، وذلك كإجراء احتجاجي (فيما مايبدو) على الانهيار المستمر في قيمة العملة المحلية.

وناشدت جمعية الصرافين في رسالة رسمية تلقت وكالة "ديبريفر" نسخة منها، الرئيس عبدربه منصور هادي، الاسراع في اتخاذ إجراءات عاجلة لوقف هذا الانهيار الجنوني.

وقالت، إن هذا تهاوي الريال بهذه الصورة الجنونية تسبب في خلق أزمات اضافية أثقلت كأهل المواطن وضاعفت من الأزمة الإنسانية الموجودة بالفعل، فيما كان للاقتصاد الوطني النصيب الأكبر من الانعكاسات المهولة التي لم يكن لها نظير سابق في تاريخ البلد، حد ما جاء في الرسالة.

ودعت جمعية الصرافين الرئاسة اليمنية الى القيام بواجباتها وتحمل مسؤولياتها لوقف هذا الانهيار واستعادة قيمة الريال اليمني المفقودة وقدرته المعدمة على توفير اساسيات العيش للمواطنين.

وأكدت إن هذا الانهيار المتسارع يستدعي تدخلا عاجلا من قبل الرئاسة اليمنية وبمساعدة التحالف العربي الذي تقوده السعودية لاعادة حالة الاستقرار الى الاقتصادي اليمني وانقاذ البلد من الانزلاق نحو الكارثة.

وقالت الجمعية في تعميم موجه لشركات ومنشآت الصرافة، إنه "ولما تقتضيه المصلحة العامة تقرر تعليق كافة أعمال القطاع المصرفي ابتداءً من يوم غدا السبت 4 ديسمبر وحتى يوم الاثنين 6 ديسمبر".

وسبق أن حذرت الغرفة التجارية والصناعية بعدن من "أن يؤدي الانهيار المستمر للعملة الوطنية إلى اضطراب خطير في التجارة والصناعة، وشح المعروض السلعي الذي سيدفع البلد مجاعة كارثية"، حد وصفها.

وسجل الريال اليمني انهيارا قياسيا مقابل العملات الأجنبية الأخرى بعدما تخطى الدولار الامريكي حاجز الـ1700 ريال في تعاملات اليوم المسائية بالعاصمة المؤقتة عدن، حسبما أفادت مصادر مصرفية.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet