احتجاجات وإضرابات في مدن خاضعة للحكومة اليمنية

ديبريفر
2021-12-05 | منذ 2 شهر

عدن (ديبريفر) - تظاهر العشرات، مساء السبت، في محافظتي عدن وحضرموت، ونفذ القطاع التجاري في عدة مدن واقعة تحت سلطة الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، إضراباً جزئياً احتجاجاً على تردي الأوضاع المعيشية وانهيار العملة المحلية.
وقالت مصادر محلية إن عشرات المحتجين تظاهروا في مديريات دار سعد والمنصورة، والشيخ عثمان بعدن، وقطعوا عدداً من الشوارع وأوقفوا حركة السير وأضرموا النيران في إطارات السيارات.
وأضافت المصادر أن المتظاهرين في مدينة كريتر نصبوا الخيم في الشوارع حتى يتم حل مشكلة انهيار العملة الوطنية، حيث بلغ سعر الدولار الأمريكي في السوق الموازي يوم السبت، نحو 1700 ريال يمني.
وحسب المصادر كثفت قوات الأمن في عدن انتشارها في الشوارع ونصبت الخرسانات في محيط البنك المركزي اليمني في كريتر، على خلفية الدعوات الشعبية للاحتجاجات.
وأشارت إلى أن عشرات المحتجين تظاهروا في مدينة المكلا عاصمة محافظة حضرموت، تنديدا بانهيار العملة، وارتفاع الأسعار.
إلى ذلك نفذ القطاع التجاري ومؤسسات القطاع الخاص في العاصمة المؤقتة عدن والعديد من المحافظات إضراباً جزئياً حيث أغلقت عشرات المستودعات التجارية أبوابها، وسط ترقب لإضراب شامل، الأحد، في كافة المدن، دعت له نقابات ومؤسسات مجتمع مدني ونشطاء، وسط تفاعل واسع على مواقع التواصل الاجتماعي.
وقال شهود عيان في مدينة تعز، إن عدداً من المستودعات التجارية وسط المدينة وكذلك في الأرياف الجنوبية في النشمة ومدينة التربة، أغلقت أبوابها أمام الجمهور، وسط استعدادات لإضراب شامل، الأحد.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet