اتهامات أوروبية لأطراف الصراع في اليمن بارتكاب انتهاكات لحقوق الإنسان

ديبريفر
2021-12-11 | منذ 6 شهر

بروكسل (ديبريفر) - اتهم الاتحاد الأوروبي، يوم الجمعة، جميع أطراف الصراع في اليمن بارتكاب "انتهاكات جسيمة" لحقوق الإنسان والقانون الإنساني الدولي.
وقالت بعثة الاتحاد الأوروبي لدى اليمن، في بيان بالتزامن مع اليوم العالمي لحقوق الإنسان 10 ديسمبر، : "ارتكبت جميع الأطراف في اليمن انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان والقانون الإنساني الدولي طوال النزاع".
وأضاف البيان أن من بين الانتهاكات "إعدامات خارج القانون واعتقالات تعسفية وتعذيب وإخفاءات قسرية، إضافة إلى العنف الجنسي القائم على النوع الاجتماعي، وانتهاك حقوق الأطفال وحرية التعبير".
وأدان تلك الانتهاكات، مشددا على أن "اليمنيين يستحقون السلام المستدام واحترام حقوقهم في جميع الأوقات".
وشدد على "الحاجة إلى وجود آليات مستقلة ومحايدة للمساءلة من أجل التحقيق في تلك الانتهاكات".
ومنذ نحو سبع سنوات يشهد اليمن صراعاً دموياً بين الحكومة المعترف بها دولياً، مدعومة بتحالف عسكري عربي تقوده السعودية، وجماعة أنصار الله (الحوثيين) المدعومة من إيران، التي تسيطر على عدة محافظات بينها العاصمة صنعاء منذ سبتمبر 2014.
 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet