خارجية الحوثيين تعتبر تصريحات ليندركينغ محاولة لتجميل صورة واشنطن وتبرئة التحالف

ديبريفر
2021-12-13 | منذ 2 شهر

صنعاء (ديبريفر) - اعتبرت وزارة الخارجية في حكومة الإنقاذ التي شكلتها جماعة أنصار الله (الحوثيين)، في صنعاء، يوم الأحد، تصريحات المبعوث الأمريكي لليمن الأخيرة، محاولة لتجميل صورة بلاده وتبرئة التحالف العربي بقيادة السعودية.
ومساء الجمعة أكد المبعوث الأمريكي الخاص لليمن تيموثي ليندركينغ، في تسجيل مصور دعم واشنطن، الشديد لإيجاد تفويض جديد من الأمم المتحدة لتعزيز المساءلة في اليمن، معتبراً أن المساءلة جزء من الحل الدائم للنزاع في البلد.
وشدد على "عدم السماح لأطراف النزاع بارتكاب انتهاكات وإساءات ضد الشعب اليمني مع الإفلات من العقاب".
ووصف مصدر "مسؤول" في وزارة خارجية الحوثيين في تصريح نقلته وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" بنسختها في صنعاء، تصريحات ليندركينغ بأنها "محاولة تنصل دول التحالف ومواليها، من جرائمهم في اليمن" حسب تعبيره.
وقال إن "قيادات النظامين السعودي والإماراتي ومن ورائهم واشنطن ولندن وعدد من العواصم الأخرى، يأتون في مقدمة من يجب ضمان عدم إفلاتهم من المساءلة بشأن الانتهاكات والجرائم التي تسبب بها التحالف في اليمن".
وأضاف المصدر أن تلك "الانتهاكات وجرائم الحرب تمت بدعم لوجستي ومخابراتي وأسلحة أمريكية وبريطانية وأوروبية".
وتابع "تصريحات المبعوث الأمريكي لليمن، محاولة لتجميل صورة الإدارة الأمريكية والالتفاف على حقائق الأمور على الأرض، لتبرئة التحالف أمام المجتمع الدولي وتصوير الوضع في اليمن كأنه صراع داخلي أو حرب أهلية، استباقا لأي بوادر سلام حقيقي".
ودعا المسؤول الحوثي، الولايات المتحدة لإثبات صدقها بإيقاف العمليات العسكرية التي ينفذها التحالف في اليمن، بدلاً من استمرار تزويد السعودية بالأسلحة.
وطالب بتشكيل لجنة دولية مستقلة للتحقيق في جرائم حرب مفترضة باليمن.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet