البحرية الامريكية تختبر سلاح حديث لمواجهة زوارق الحوثيين المفخخة في البحر الأحمر

ديبريفر
2021-12-16 | منذ 6 شهر

زورق حوثي مفخخ - أرشيف

دبي (ديبريفر) أعلنت قوات البحرية الأمريكية الأربعاء، تدمير هدف عائم في مياه خليج عدن على مياه البحر العربي، جنوبي اليمن.

وقالت البحرية الامريكية، أنها اختبرت سلاح ليزر متطور، تمكنت خلالت من تدمير أحد الأهداف العائمة في الشرق الأوسط.

ونقلت وكالة "أسوشيتد برس"عن مسؤولين،إن السلاح الذي جرى اختباره هو عبارة عن نظام يمكن استخدامه لمواجهة الزوارق الموجهة المحملة بالقنابل التي نشرها الحوثيون اليمنيون مؤخرا في البحر الأحمر.

وشهد الاختبار، قيام السفينة يو إس إس بورتلاند باختبار نظام سلاح الليزر الخاص بها على الهدف في خليج عدن، وهو مضيق مائي يفصل شرق إفريقيا عن شبه الجزيرة العربية.

وذكر الأسطول الخامس التابع للبحرية الامريكية ومقره في الشرق الأوسط في بيان له، إن سلاح الليزر "اشتبك بنجاح" مع الهدف العائم ونجح في تدميره.

وليست هذه المرة الأولى لاختبار فعالية السلاح، حيث سبق أن استندمت سفينة بورتلاند الامريكية الليزر لإسقاط طائرة بدون طيار في مايو 2020.

ويقع خليج عدن على طول الساحل الجنوبي لليمن الذي مايزال في حالة حرب منذ أن استولت جماعة أنصار الله (الحوثيين) المدعومة من إيران على العاصمة صنعاء عام 2014.

ومؤخراً، نشر الحوثيون زوارق مسيرة في هذه المياه، يمكن توجيهها عن بعد وإرسالها إلى الهدف قبل التفجير، ويُرجح أن هذه القوارب يتم تصنيعها بمساعدة إيران.

وعرض المسؤولون الإماراتيون عام 2018 لقطات قالوا بأنها التقطت عبر كاميرات لطائرة بدون طيار.

ويظهر في التسجيل أشخاص يعتقد أنهم إيرانيون وهم يصنعون مكونات لنظام توجيه القارب، مع قبعة مرئية في خلفية إحدى الصور تحمل رمز الحرس الثوري الإيراني المتشدد، لكن طهران نفت في مناسبات عدة تسليح الحوثيين على الرغم من أن خبراء الأمم المتحدة ومحللين مستقلين ودول غربية يشيرون إلى أدلة تظهر صلة طهران بالأسلحة.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet