زعيم الحوثيين يُبدد فرص تمديد الهدنة ويعلن موقفه من المجلس الرئاسي

ديبريفر
2022-05-20 | منذ 1 شهر

صنعاء (ديبريفر) - هاجم زعيم جماعة أنصار الله (الحوثيين) عبدالملك الحوثي، الخميس، مجلس القيادة الرئاسي في اليمن المشكّل حديثاً برئاسة الدكتور رشاد العليمي، في تصعيد يعطي مؤشراً أخر على تضاؤل فرص السلام في البلد الغارق بالحرب منذ عدة أعوام.

ووصف زعيم الحوثيين رئيس وأعضاء المجلس الرئاسي بأنهم "حفنة من المجرمين والخونة والعملاء واللصوص الذين جاءت بهم القوى الأجنبية وعينتهم كقادة للبلد في هذه المناصب"، حدتعبيره.

وأكد الحوثي خلال كلمة وجهها الخميس عبر الشاشة إلى وفد  من شيوخ ووجهاء محافظة إب، رفض جماعته التعامل أو التفاوض مع المجلس الرئاسي.

ونقلت وسائل الإعلام الحوثية عن زعيم الجماعة قوله : "لا يمكن لليمن القبول بأن تحكم بقرارات أمريكية".

وأضاف : " الخونة والعملاء فقط هم من يقبلون أن يصادر قرارهم من ضابط سعودي أو إماراتي"، في إشارة منه للحكومة اليمنية المعترف بها دوليا.

وأردف قائلاً: "إن ترتيبات الأعداء الأخيرة مبنيّة على فشلهم وإخفاقاتهم طوال المرحلة السابقة ، فعندما وصل الأعداء إلى اليأس في فرض أحد عملائهم على الشعب أزاحوه وبطريقة مذلة"، في تلميح منه الى الرئيس السابق عبدربه منصور هادي الذي أعلن تشكيل الملجس الرئاسي ونقل صلاحياته الكاملة اليه.

ودعا زعيم الحوثيين الى مواصلة حملات تحشيد الرجال المقاتلين نحو جبهات القتال، في دلالة على عزم الجماعة إستئناف معاركها العسكرية مع القوات الحكومية وتجاهل المطالب الأممية بتمديد فترة الهدنة المعلنة في اليمن المحددة بشهرين والتي من المقرر أن تنتهي بعد 12 يوماً تقريباً.

وأوضح زعيم الحوثي بقوله : "نحن كشعب يمني معني بمواصلة مشوارنا للوصول إلى الاستقلال والحرية ومنع التدخل الأجنبي"، حسب قوله.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet