وزير الخارجية الأسبق يحذر من مخطط لتمزيق اليمن وانهيار الدولة بتوافق اقليمي

ديبريفر
2022-08-13 | منذ 6 شهر

القاهرة (ديبريفر) - حذر مسؤول يمني سابق، اليوم السبت، من مخطط خطير للصراع في اليمن، يستهدف تمزيق البلد وتحويله الى كانتونات صغيرة متصارعة، باستخدام أدوات محلية،ووفق توافقات إقليمية.

وذكر وزير الخارجية الأسبق أبوبكر القربي، أن مخططاً يحاك حالياً بتوافق القوى الاقليمية المؤثرة على الساحة اليمنية سيؤدي الى انهيار الدولة وتحويلها الى دويلات عبر تجاوز دستور البلد وتمزيق نسيجها الوطني.

وتأتي هذه التحذيرات بالتزامن مع أزمة سياسية يعيشها مجلس القيادة الرئاسي والحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، نتيجة التطورات العسكرية الأخيرة بمحافظة شبوة التي شهدت صراعات دامية بين فصائل متناحرة ضمن قوى التحالف الحكومي المناهض للحوثيين.

وقال القربي في منشور على حائطه الشخصي بموقع فيسبوك، إن الهدف من تلك التوافقات الاقليمية هو "إبقاء اليمن ساحة مفتوحة للصراع، مسلوبة القرار تحت هيمنة اقليمية ودولية بينما ابناء سبأ ممزقون شر ممزق"، حسب تعبيره.

وأشار السياسي اليمني البارز أبوبكر القربي إلى أن من الصعب تنفيذ مثل هكذا مخطط سوى بأدوات محلية..

ووفقاً للقربي، فقد بات واضحاً في ظل التطورات الاقليمية والعالمية على الصعيدين الاقتصادي والعسكري، وفي مقدمتها الحرب الروسية الاوكرانية، أن الوسطاء الدوليون ورعاة الحل السياسي في اليمن بات اهتمامهم منصبّاً على كيفية البحث عن مخرج مناسب يضمن مصالحهم مهما كانت نتيجته وتداعياته الكارثية على اليمن.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet