الأمم المتحدة : 44 مليون دولار لدعم الاستجابة المنقذة للأرواح في اليمن

ديبريفر
2022-08-17 | منذ 2 شهر

نيويورك (ديبريفر) - أعلنت الأمم المتحدة، يوم الثلاثاء، تخصيص مبلغ 44 مليون دولار لدعم الاستجابة الإنسانية المنقذة للأرواح في اليمن.
وقال صندوق التمويل الإنساني في اليمن التابع للأمم المتحدة، في بيان، إنه "أطلق تخصيصاً بقيمة 44 مليون دولار لدعم الاستجابة الإنسانية المنقذة للأرواح في اليمن".
وأضاف أن الدعم "يستهدف الوصول إلى 1.7 مليون شخص من الفئات الأكثر ضعفا في 17 محافظة يمنية من أصل 22".
وأوضح البيان أن الدعم يهدف إلى "تقديم المساعدات الطارئة والمنقذة للأرواح لمنع المزيد من التدهور في انعدام الأمن الغذائي".
وكان مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية "أوتشا" في اليمن حذر هذا الأسبوع من تفاقم الاحتياجات الإنسانية في اليمن، حيث ستشهد ارتفاعا إضافيا وحادا في الأسابيع المقبلة، ما لم يتم تأمين تمويل إضافي للمساعدات.
وذكر أنه مع حلول نهاية يوليو، تلقت خطة الاستجابة الإنسانية في اليمن لعام 2022 مبلغ 1.24 مليار دولار، أو 29 في المائة من المبلغ المطلوب البالغ 4.27 مليار دولار، لتوفير المساعدات الإنسانية المنقذة للأرواح وخدمات الحماية لـ 17.9 مليون شخص، مبينا أن هذا هو أكبر انخفاض سنوي لأي خطة تنسقها الأمم المتحدة في العالم، مما اضطر وكالات المعونة إلى خفض المساعدات وإغلاق البرامج. 
وقال إن " نقص التمويل أثر بالفعل على تقديم المساعدات والخدمات الإنسانية المنقذة للأرواح لملايين اليمنيين، حيث تعذر توسيع نطاق الاستجابة للوضع المتدهور بشكل سريع، بما في ذلك أثر السيول".
ومنذ مايزيد عن 7 سنوات، يشهد اليمن حرباً بين الحكومة المعترف بها دولياً مدعومة بتحالف عسكري عربي تقوده السعودية، وجماعة أنصار الله (الحوثيين) المدعومة من إيران والتي تسيطر على عدة محافظات، بينها العاصمة صنعاء منذ سبتمبر 2014.
وحتى نهاية 2021، أودت الحرب بحياة 377 ألف شخص، وبات معظم سكان البلد، البالغ عددهم قرابة 30 مليون نسمة، يعتمدون على المساعدات، في إحدى أسوأ الأزمات الإنسانية والاقتصادية بالعالم، وفق الأمم المتحدة.
 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet