برلمان الحوثيين يحذر من "تحركات مشبوهة" لقوات أمريكية وفرنسية جنوبي اليمن

ديبريفر
2022-08-18 | منذ 2 شهر

صنعاء (ديبريفر) - حذر مجلس النواب اليمني (البرلمان) الخاضع لسيطرة جماعة أنصار الله (الحوثيين)، يوم الأربعاء، من ما أسماها "التحركات المشبوهة "، لقوات أمريكية وفرنسية في المحافظات التي تسيطر عليها الحكومة المعترف بها دولياً.
جاء ذلك خلال اجتماع لهيئة رئاسة البرلمان، في صنعاء، برئاسة يحيى الراعي، ناقش مستجدات الأحداث على الساحة الوطنية والإقليمية والدولية"، وفقاً لوكالة الأنباء اليمنية "سبأ" بنسختها في صنعاء.
وحذرت "من التحركات المشبوهة والمريبة لقوات أمريكية وفرنسية في المحافظات اليمنية المحتلة"، حد تعبيرها وذلك في إشارة إلى المحافظات التي تحت سلطة الحكومة اليمنية والانتقالي الجنوبي.
 وأشادت بـ "دور أحرار اليمن المقاومين للاحتلال وأدواته"، معتبرة "الصوت الحر المناهض للعدوان في المحافظات المحتلة، تأكيداً على اتساع دائرة الصمود لدحر الاحتلال وتحرير كامل التراب اليمني واستعادة السيادة وتحقيق الأمن والاستقرار في كل ربوع الوطن".
وفي وقت سابق الأربعاء،كشف وزير الخارجية اليمني الأسيق أبو بكر القربي، عن تحرك فرنسي للتواجد عسكرياً في اليمن، ضمن ترتيبات استئناف تصدير الغاز عبر ميناء بلحاف في محافظة شبوة شرقي البلاد.
وقال القربي، عبر "تويتر"، "تتوالى المعلومات حول تحضيرات تجري لتصدير الغاز من منشأة بلحاف مشيراً إلى وجود تحرك فرنسي نشط  إذ تتفاوض مع بعض دول الإقليم وأطراف الصراع اليمنية لتصديره في ظل ارتفاع أسعار الغاز دولياً ولتخفيف الضغط الروسي على أوروبا.
وأضاف المسؤول اليمني، أن المفاوضات شملت أيضاً "توفير الحماية للمنشأة عبر الفيلق الفرنسي الأجنبي".


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet