مسؤول حوثي يزعم تلقي طلبات من شركات عربية وأجنبية لتسيير رحلات لمطار صنعاء

ديبريفر
2022-09-03 | منذ 5 شهر

صنعاء (ديبريفر) - زعم مسؤول في جماعة أنصار الله (الحوثيين)، يوم الجمعة، تلقي طلبات من شركات طيران عربية وأجنبية، منذ دخول الهدنة حيز التنفيذ، لاستئناف رحلاتها التجارية من وإلى مطار صنعاء الدولي.
وقال وكيل الهيئة العامة للطيران المدني والأرصاد التابعة للحوثيين، رائد جبل، إن الهيئة تلقت منذ بداية الهدنة طلبات من شركات طيران عربية وأجنبية لاستئناف تشغيل رحلاتها من وإلى مطار صنعاء الدولي.
وأضاف أنه تم إعاقة وصول تلك الشركات بسبب فرض التحالف العربي بقيادة السعودية حظراً على الرحلات التجارية من وإلى مطار صنعاء الدولي، باستثناء الرحلات التي سمحت بها الهدنة إلى العاصمة الأردنية عمان.
وأكد المسؤول الحوثي، أن "أي تمديد جديد للهدنة لا بُد أن يكون من أولوياته فتح مطار صنعاء الدولي بشكل كامل لجميع الشركات الراغبة في الهبوط بالمطار".
وتابع "نحتاج في الوقت الحالي إلى عشر رحلات في اليوم على الأقل، لتلبية جزء من احتياجات المواطنين".
ودعا وكيل هيئة الطيران الحوثية، الأمم المتحدة إلى تنفيذ كل بنود الهدنة الإنسانية، وفتح مطار صنعاء بدون شرط أو قيد.
والأسبوع الماضي، أعلنت هيئة الطيران بصنعاء، تسيير رحلات جوية يومية إلى جيبوتي، لمدة شهرين، قبل أن تعلن عن تلقيها طلباً من الخطوط الجوية الجيبوتية بتأجيلها إلى أجل غير مسمى دون توضيح الأسباب.
ومطار صنعاء مغلق منذ أغسطس 2016 أمام الرحلات الجوية، ولا يسمح التحالف الذي يتحكّم بحركة المطار إلا لطائرات الأمم المتحدة ومنظمات إنسانية باستخدامه، قبل أن تعلن الأمم المتحدة مطلع أبريل الماضي عن هدنة إنسانية تضمنت بنودها تسيير رحلات إلى وجهات محددة تشمل عمان والقاهرة، وفيما انتظمت الرحلات إلى عمان بواقع رحلتين اسبوعياً، لم يتم تسيير سوى رحلة واحدة إلى القاهرة منذ سريان الهدنة.

 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet