وفد اليمن يغادر قاعة الأمم المتحدة أثناء كلمة الرئيس الايراني

ديبريفر
2022-09-21 | منذ 1 أسبوع

نيويورك (ديبريفر) - أثار انسحاب وفد الجمهورية اليمنية اليوم الاربعاء من جلسة الجمعية العامة للأمم المتحدة أثناء إلقاء الرئيس الايراني ابراهيم رئيسي كلمة بلاده ردود أفعال كبيرة فيما اعتبره مراقبون رسالة احتجاج واضحة علب تدخلات طهران السافرة في اليمن.

وغادر لرئيس مجلس القيادة الرئاسي في اليمن رشاد العليمي والوفد الرسمي المرافق له قاعة الاجتماعات خلال جلسات اليوم الثاني للمناقشة العامة لاجتماع الجمعية العمومية للأمم المتحدة بنسختها الـ58 أثناء صعود الرئيس الايراني لالقاء كلمة بلاده، قبل أن يعود الوفد اليمني للجلسة عقب انتهاء كلمة ابراهيم رئيسي.

وجاءت المقاطعة المؤقتة من جانب رئيس مجلس القيادة الرئاسي اليمني لجلسة المناقشة العامة، احتجاجا على التدخلات الايرانية المزعزعة لأمن واستقرار اليمن والمنطقة، واستمرار تهريب الأسلحة للحوثيين من أجل اطالة امد الحرب ومفاقمة الكارثة الانسانية في البلاد.

وتتهم الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا النظام الايراني باستخدام الحرب في اليمن كورقة مساومة وضغط على طاولة المفاوضات النووية بغرض الحصول على مكاسب خاصة دون اكتراث بالدم اليمني الذي يسفك منذ ثمان سنوات وقذف ملايين اليمنيين نحو مجاعة كارثية.

وتعيش اليمن منذ عام 2015 في اتون حرب مدمرة بين جماعة أنصار الله (الحوثيين) المدعومة ايرانيا وبين قوات الحكومة المعترف بها دوليا مسنودة من تحالف عسكري تقوده السعودية.

وتسببت الحرب المشتعلة في وفاة 233 ألف يمني حتى نهاية ديسمبر من العام الماضي وفق إحصائية رسمية للأمم المتحدة، اضافة الى نزوح أكثر من أربعة ملايين شخص بعيدا عن ديارهم نحو مناطق أقل خطراً، وبات أكثر من 80 بالمئة من سكان البلد البالغ عددهم 30 مليون شخص يعانون من إنعدام الأمن الغذائي.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet