وزير الخارجية السعودي يرجح رفض الحوثيين تمديد هدنة اليمن

ديبريفر
2022-09-24 | منذ 4 شهر

نيويورك (ديبريفر) أكد وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان، يوم الجمعة، دعم المملكة لجميع الجهود الهادفة لتحقيق الأمن والاستقرار في اليمن، مرجحاً عدم رفض جماعة أنصار الله (الحوثيين) تمديد الهدنة التي تنتهي في 2 أكتوبر المقبل.
جاء ذلك خلال لقاء مع رئيس مجلس القيادة الرئاسي اليمني رشاد العليمي في نيويورك وفقاً لوكالة الأنباء السعودية الرسمية "واس".
وأضافت أنه "تم خلال اللقاء بحث آخر تطورات الأوضاع في الجمهورية اليمنية والدور الذي يقوم به مجلس القيادة الرئاسي والحكومة اليمنية لتعزيز الأمن والاستقرار في اليمن".
وخلال مشاركته في منتدى نظمته مؤسسة الأبحاث "THINK" التابعة للمجموعة السعودية للأبحاث والإعلام بالتعاون مع معهد الشرق الأوسط، قال وزير الخارجية السعودي، إن الحوثيين يضعون حالياً سلسلة من المطالب التي لا نهاية لها، لا يمكن للحكومة اليمنية الاستجابة لها.
ورجح الوزير السعودي أن الحوثيين لن يوافقوا على تمديد الهدنة لأن مصلحة الشعب اليمني لا تهمهم، حد قوله.
 وكان رئيس مجلس القيادة الرئاسي في اليمن قال إن "هناك ضغوط علينا لاستمرار الهدنة، وهذه الضغوط نأخذها بعين الاعتبار لأنها ضغوط إنسانية بالنسبة لنا".
وأضاف خلال حديثه لمعهد الشرق الأوسط "انحزنا للشعب واعتبرنا التنازلات التي نقدمها هي من أجل رفع المعاناة في مناطق سيطرة الحوثيين، وهذه التنازلات نقدمها اليوم وسنقدمها في المستقبل، ولكن السؤال المطروح ما هي العناصر الجديدة التي سيفرضها الحوثيون على تمديد الهدنة".
وأردف العليمي: "الحوثيون يقدمون مطالب جديدة في حين لم يلتزموا ببنود الهدنة السابقة وقبلها بالتزاماتهم في اتفاقية ستوكهولم ".
ومضى قائلاً: "نحن بالنسبة لنا الهدن مكسب لليمنيين جميعاً ولكن لا نريدها أن تكون على حساب مكاسب الحوثيين ولمزيد من التمكين لهم وهذا لا يخدم إنهاء الصراع ليس لليمنيين وحسب ولكن بالنسبة للمنطقة والعالم والملاحة الدولية، وأنتم تعرفون التصريحات الصادرة من قيادات الحوثيين وأيضا من حزب الله الذين يعتقدون أن معركتهم القادمة ستكون في باب المندب".
وأكد رئيس المجلس الرئاسي اليمني أنه "ليس لدى المجلس مانع من استمرار الهدنة ولكن ليس بالشروط التي يريد الحوثيون أن يفرضوها كابتزاز للمجتمع الدولي ليحققوا المزيد من المكاسب"، مشيرا إلى "أن الحوثيين يعتبرون تنازلات المجلس انتصارا سياسيا لهم".
ودعا العليمي، جماعة الحوثيين إلى "فتح الطرق في تعز"، مضيفاً "ليس لدينا مانع من تمديد الهدنة الإنسانية وبالتالي كل القضايا بعد ذلك تخضع للنقاش والحوار".
 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet