اليمن.. إعتداء تخريبي يطال أنبوب النفط الرئيسي في مديرية حبّان

ديبريفر
2022-10-15 | منذ 2 شهر

شبوة (ديبريفر) - تعرض أنبوب النفط الخام الرئيسي في محافظة شبوة اليوم السبت، لإعتداء تخريبي جديد نفذه مجهولون يعتقد انتماؤهم لتنظيم القاعدة الارهابي، ما أدى الى اشتعال النيران فيه وتسرب كميات كبيرة من النفط، وذلك في ثاني هجوم يطال أنابيب النفط في اليمن خلال شهرين تقريباً.

وذكر مصدر محلي أن مسلحين مجهولين فجّروا أنبوب النفط في منطقة الوجاء بمديرية حبَّان جنوب شرقي مدينة عتق مركز محافظة شبوة الواقعة، جنوب شرقي اليمن.

ووفقاً لمعلومات، يقوم هذا الأنبوب بنقل الكميات المنتجة من حقل العقلة ومنطقة عياذ في مديرية جَردان شمال شبوة، إلى ميناء النشيمة البحري في مديرية رَضُوم جنوب شرقي شبوة على سواحل بحر العرب.

ويأتي هذا الاعتداء بعد نحو أسبوع واحد من تهديدات أطلقتها جماعة أنصار الله (الحوثيين) باستهداف منابع النفط والغاز التي تسيطر عليها الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، في محاولة للضغط من أجل تمرير الشروط التي وضعتها الجماعة للقبول بتجديد اتفاق الهدنة التي انتهت مطلع هذا الشهر.

وفي الرابع من أغسطس الماضي، تعرض أنبوب النفط لتفجير مماثل قرب منطقة جول الريدة في مديرية ميفعة شرق مدينة عتق عاصمة محافظة شبوة، وسط استمرار عجز السلطات الأمنية في حماية الأنابيب النفطية ووضع حد لتلك الاعتداءات التخريبية التي تكلف اقتصاد البلد (المنهك أصلاً) خسائر باهضة.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet