إيران تعلن حل شرطة الأخلاق

2022-12-04 | منذ 2 شهر

طهران (ديبريفر) أعلنت إيران، اليوم الأحد، حل "شرطة الأخلاق"، التي وُجهت لها أصابع الاتهام في مقتل الشابة مهسا أميني عقب اعتقالها على خلفية عدم التزامها بقواعد اللباس الإسلامي.
وقال المدعي العام الإيراني محمد جعفر منتظري إنه تم حل "شرطة الأخلاق"، مؤكداً أن "شرطة الأخلاق ليست لها علاقة بالقضاء وألغاها من أنشأها".
وتهزّ إيران احتجاجات اندلعت إثر وفاة أميني في 16 سبتمبر 2022، بعد أيام من توقيفها من قبل شرطة الأخلاق، التي عرفت بممارساتها القاسية ضد النساء.
ويقول ناشطون إن مهسا أميني قتلت بضربة على رأسها، في حين ربطت السلطات وفاتها بمشاكل صحية ينفيها والداها.
وصار الحجاب إلزاميا في إيران بعد أربع سنوات من الثورة الإسلامية في 1979. فيما أنشئت شرطة الأخلاق المعروفة باسم "دوريات الإرشاد" (غشتي إرشاد) في عهد الرئيس محمود أحمدي نجاد من أجل "نشر ثقافة اللياقة والحجاب". 
وبدأت هذه الوحدة أولى دورياتها في العام 2006. وأصدر أفرادها بعد ذلك تحذيرات قبل أن يبدؤوا بجلد واعتقال النساء في العام التالي. 
وللتعبير عن احتجاجهن في المظاهرات الأخيرة، خلعت العديد من الشابات الإيرانيات الحجاب في الشوارع وهتفن "إمرأة، حياة، حرية"، وأحيانا يواجهن قوات الأمن. 

 ويوم السبت أعلن المدعي العام في إيران أن البرلمان والسلطة القضائية يجريان مراجعة للقانون الحجاب والذي أطلق شرارة الاحتجاجات.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet