جدل واسع بعد قرار إدراج الفنون في مناهج التعليم بالسعودية 

الرياض (ديبريفر)
2019-11-09 | منذ 1 أسبوع

إدراج الفنون والمسرح في المدارس السعودية تثير غضبا واسعا

أثار قرار إدراج الفنون والمسرح والموسيقى في مناهج التعليم السعودية، موجة جدل واسعة بالمملكة بين مؤيد ومعارض.

واعتبر المعارضون أنه كانت هناك في السابق فتاوى بتحريم سماع الموسيقى، وتساءلوا كيف يتم تدريس مواد بالمدارس أفتت الهيئة الرسمية للإفتاء سابقا بحرمتها؟!

وطالب الرافضون وزير التعليم بعدم استباحة ما حرم الله، مذكرين بقوله تعالى في سورة الأنعام "وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَىٰ عَلَى اللَّهِ كَذِبًا". 

 فيما هلل المؤيدون لهذه الخطوة التي تعيد الحياة إلى الفن السعودي بشكل عام وتنشئة أجيال مثقفة فنياً وربما سيكون له الأثر على رفد الوسط الفني السعودي بدماء جديدة مستقبلاً.

وكان وزير الثقافة السعودي الأمير بدر بن عبدالله بن فرحان، أعلن الخميس الماضي عن إدراج الفنون والمسرح والموسيقى في أنشطة ومناهج التعليم العام والأهلي.

وقال وزير الثقافة في تغريدة على تويتر "الموسيقى والمسرح والفنون في تعليمنا. والقادم أجمل." وذلك عقب لقائه بوزير التعليم حمد بن محمد آل الشيخ، في مقر وزارة الثقافة بالدرعية.

ونشر ابن فرحان صورة لفرقة موسيقية من طلاب مدرسة، وأرفقها بعبارة: "أيام جميلة .. ستعود"، وهي صورة تعود على ما يبدو إلى فترة ما قبل ثمانينيات القرن الماضي، التي يقول السعوديون إنها كانت تخلو من التشدد، وتعيش فيها البلاد بصورة طبيعية ويتعايش فيها الفن والدين.

وأفادت قناة "العربية" السعودية أنه جرى خلال لقاء الوزيرين "الاتفاق المبدئي على التعاون بين الوزارتين على إدراج الثقافة والفنون في مناهج التعليم العام والأهلي، إضافةً إلى نقل صلاحية إعطاء التصاريح والرخص للأنشطة والمسارات الثقافية والفنية إلى وزارة الثقافة، وأن يكون لوزارة الثقافة التصريح للمعاهد والجامعات والكليات والمدارس الأهلية للبرامج والأنشطة والمسارات التعليمية المستحدثة في الثقافة والفنون".

ونقلت "العربية" عن وزير التعليم حمد آل الشيخ قوله "اتفقت مبدئياً مع سمو وزير الثقافة على تفعيل بعض الفنون في أنشطة ومناهج التعليم، ونقل صلاحية منح التصاريح للأنشطة والمسارات الثقافية والفنية المستحدثة إلى وزارة الثقافة، والترخيص لكيانات أهلية تعليمية متخصصة في الفن والثقافة، والاستفادة من المسارح التعليمية".
 

 

 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق