الأمن اللبناني يحقق في انفجار استهدف موكب سعد الحريري

بيروت (ديبريفر)
2020-06-28 | منذ 2 أسبوع

رئيس الحكومة اللبنانية السابق، سعد الحريري

أعلن مكتب رئيس الحكومة اللبنانية السابق، سعد الحريري، مساء اليوم الأحد، عن تحقيقات تجريها قوات الأمن في انفجار وقع قبل 11 يوماً قرب موكب الحريري.

وقال مكتب الحريري في بيان، إن الحادث الذي لم يسفر عن اي إصابات وقع خلال جولة في سهل البقاع ولم يتم الإعلان عنه حينها منعاً لأي استغلال في ظل الأجواء المتشنجة السائدة.

وأضاف البيان "بما إن الموكب لم يتعرض لأي اعتداء، فقد قرار الحريري التكتم على الأمر وانتظر نتائج تحقيقات الأجهزة الأمنية المختصة".

وكانت قناة "الحدث" السعودية، قالت في وقت سابق اليوم الأحد، في تقرير عن حادثة محاولة اغتيال الحريري، إنه "تم العثور على بقايا صاروخ على بعد نحو 500 متر من الطريق الذي سلكه موكب رئيس الوزراء اللبناني السابق، المؤلف من 30 سيارة والمجهز بأنظمة تشويش".

وأبدى الحريري عقب تقديمه استقالته من رئاسة الحكومة اللبنانية في أكتوبر الفائت، خشيته من التعرض للاغتيال، قائلاً:" لمست ما يحاك سراً لاستهداف حياتي".

وجاءت استقالة الحريري بسبب احتجاجات حاشدة شهدتها لبنان ضد النخب الحاكمة، ولا تزال البلاد تعيش أزمة اقتصادية وسياسية حادة هي الأسوأ منذ الحرب الأهلية التي دارت رحاها بين 1975 و1990.
يذكر أن رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري، والد سعد، قتل في حادثة اغتيال أليمة عام 2005.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet