قيادي حوثي يكشف عن اتفاق وشيك يجري إعداده مع السعودية على نار هادئة

ديبريفر
2020-08-29 | منذ 2 شهر

محمد المقالح

صنعاء (ديبريفر) - كشف قيادي في جماعة أنصار الله (الحوثيين) عن وجود مفاوضات سرية تجري منذ عدة أشهر بين جماعته والمملكة العربية السعودية برعاية خاصة من مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة الى اليمن مارتن غريفيث.

وقال محمدالمقالح عضو اللجنة الثورية العليا التابعة للحوثيين أن هناك إتفاق مازال يطبخ على نار هادئة، لكنه وللأسف اتفاق لا يؤسس لسلام حقيقي ودائم، كما أنه لن يفضي لدولة المواطنة التي يحلم بها اليمنيين.

وأوضح المقالح في منشور على صفحته الرسمية بموقع التواصل الإجتماعي (فيسبوك) أن مثل هذا الإتفاق بصيغته الحالية التي تم تسريب بعض بنودها سيعمل على تكريس الوضع الحالي للبلد الممزق من خلال جيوش متعددة الولاءات وتقاسم مشترك لنهب الثروات والموارد عبر نظام المحاصصة على غرار النموذج العراقي الذي قد يصبح أحد أهم مخرجات هذا الإتفاق.

تأكيدات المقالح هذه ، سبقتها تصريحات مشابهة للقيادي الحوثي البارز محمد علي الحوثي الذي أكد الأسبوع الفائت على شاشة قناة الجزيرة أن هناك اتصالات لم تتوقف منذ شهور مع المملكة العربية السعودية، لكنه عاد وقال بأنها لاترقى لمستوى المفاوضات (حد تعبيره).

وتقود السعودية منذ أواخر مارس 2015 تحالفاً عسكرياً يضم عدة دول  لدعم الحكومة الشرعية اليمنية في محاربة جماعة انصار الله (الحوثيين) المدعومة من إيران، التي تمكنت من الإستيلاء على العاصمة صنعاء وبعض المدن اليمنية الأخرى، ما أجبر الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي على الفرار الى عدن ومن ثم الى الرياض.

وخلال اليومين الفائتين أجرى مارتن غريفيث المبعوث الخاص لأمين عام الأمم المتحدة الى اليمن زيارة إلى العاصمة الإيرانية طهران، ألتقى فيها بمساعد وزير الخارجية الإيراني ، ضمن جهوده الرامية للدفع بالعملية السياسية نحو الأمام والوصول الى اتفاق سلام بين الأطراف المتحاربة وفق تأكيدات المكتب الإعلامي للسيد غريفيث.

وأعتبر عدد من المحللين السياسيين في تصريحات لوكالة "ديبريفر" أن تلك الزيارة تأتي في إطار وضع اللمسات الأخيرة لإتفاق يجري الترتيب له حالياً ومحاولة الضغط على الحوثيين من خلال إيران التي تمثل الداعم الرئيسي لهم في حربهم ضد الحكومة الشرعية ودول التحالف وفي مقدمتها السعودية.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet