منظمة الهجرة: عشرة مهاجرين فقدوا حياتهم أثناء عودتهم من اليمن

ديبريفر
2020-10-16 | منذ 2 أسبوع

يتخذ المهاجرون اليمن طريق عبور نحو السعودية بحثاً عن سبل العيش

صنعاء (ديبريفر) - قالت المنظمة الدولية للهجرة، يوم الخميس، إن عشرة 10 مهاجرين غير شرعيين، لقوا حتفهم  قبالة سواحل جيبوتي أثناء عودتهم من اليمن.
وأضافت المنظمة في تغريدات على حساب مكتبها في اليمن على "تويتر"، "فقد ١٠ مهاجرين على الأقل حياتهم قبالة سواحل جيبوتي خلال رحلة عودتهم من اليمن، وقد وجدت جثثهم على الشاطئ".
ولم تحدد المنظمة جنسيات هؤلاء المهاجرين. 
وأشارت إلى أنه ما يزال هنالك ١٤٥٠٠ مهاجر عالق ومعرض للخطر في مختلف أنحاء اليمن، وهذا يعني أن خطر فقدان المزيد من الأرواح يظل عالياً.
وذكرت منظمة الهجرة أنها تعمل مع الحكومة الإثيوبية لتستأنف برنامجها للمساعدة على العودة الطوعية من اليمن إلى إثيوبيا.
ولفتت إلى أن المهاجرين العالقين باليمن يعيشون في ظروف مزرية، وفي ظل انعدام الخيارات المتاحة، يفقد الكثير منهم الأمل ويعاودون خوض رحلات بحرية خطيرة للعودة إلى مواطنهم في القرن الأفريقي.
وأكدت المنظمة الدولية أن القيود المفروضة جراء كوفيد-١٩ تجعل من العودة الآمنة مستحيلة تقريباً.
ويعد اليمن وجهة لمهاجرين من دول القرن الإفريقي، سيما الصومال وإثيوبيا؛ حيث وصل إليه أكثر من 31 ألف مهاجر خلال العام الجاري وفق تقديرات المنظمة الدولية للهجرة.
ويقطع آلالاف من هؤلاء مسافات طويلة محفوفة بالمخاطر، وغالبا ما يتخذون اليمن طريق عبور نحو السعودية بحثا عن سبل العيش.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet