تركيا: ينبغي تقديم منفذي الهجوم على موظف الهلال الأحمر في اليمن للعدالة

Debriefer
2020-10-21 | منذ 1 شهر

الهلال الأحمر التركي

أنقرة (ديبريفر) -:أدانت وزارة الخارجية التركية، اليوم الأربعاء، بشدة الهجوم المسلح على موظف الهلال الأحمر التركي في مدينة عدن جنوبي اليمن.
وقالت الخارجية التركية في بيان، إنه ينبغي إلقاء القبض على منفذي الهجوم الغادر الذي استهدف موظف الهلال الأحمر التركي علي جان بوداك، في أقرب وقت ممكن، وتقديمهم للعدالة.
وأعربت الخارجية عن أملها بالشفاء العاجل لـ"بوداك"، الذي يبذل قصارى جهده لتخفيف معاناة الشعب اليمني، وتلبية احتياجاته الأساسية، حسب البيان.
وتعرض المسؤول المالي في الهلال الأحمر التركي، علي جان بودك، الإثنين، لاعتداء من مسلحين مجهولين ما أدى إلى إصابته في رأسه.
ووفقاً لمصادر طبية، فقد نقل بودك إلى المستشفى في حالة حرجة.
والثلاثاء، أعلن الهلال الأحمر التركي تعرض أحد موظفيه لهجوم مسلح من أشخاص مجهولي الهوية ما أدى إلى إصابته أثناء أداءه واجبه الإنساني.
وقال في بيان نشر على "تويتر"، إنه سيتم نقل المصاب إلى تركيا، فيما "تقوم السلطات المحلية في اليمن بعملية تحقيق لكشف هوية وأجندة منفذ أو منفذي الهجوم".
وكانت وزارة الخارجية في حكومة تصريف الأعمال اليمنية، أدانت يوم الثلاثاء، تعرض موظف الهلال الأحمر التركي لاعتداء مسلح من قبل مجهولين في عدن جنوبي البلاد.
وأكدت الخارجية اليمنية في بيان، "قيام الجهات المختصة بملاحقة الجناة للقبض عليهم وتقديمهم للعدالة"، مشيرة إلى أن "المجني عليه يتلقى حالياً العناية الطبية في أحد المستشفيات بعدن".
 وفي 6 أكتوبر الجاري، قالت مصادر حقوقية يمنية، إن قوات تابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتياً، اعتقلت فريق بعثة الهلال الأحمر التركي بالعاصمة المؤقتة عدن ، (من ضمنهم بودك)، واقتادتهم إلى مقر قوات التحالف العربي.
ولم يكشف المصدر عن أسباب الاعتقال حينها، لكن بعثة الهلال التركي، كانت قد تعرضت مسبقاً، لحملة تحريض واسعة من قبل وسائل إعلام مدعومة إماراتياً، تتهمها بممارسة أنشطة سياسية واستخباراتية تحت غطاء العمل الإنساني.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet