مصدر حكومي: حقيبتي الكهرباء والإتصالات تعرقلان التشكيل الحكومي المرتقب

ديبريفر
2020-10-24 | منذ 4 أسبوع

الاقتراب من اعلان تشكيل الحكومة التوافقية في اليمن وخلاف على وزارتي الكهرباء والاتصالات

الرياض (ديبريفر) - أكد مصدر خاص في حكومة تصريف الأعمال اليمنية، حدوث إختراق إيجابي في عملية التوافق على توزيع الحقائب الوزارية في الحكومة المرتقبة، وفقا للحصص المقررة لكل مكون سياسي.

وتوقع المصدر أن يتم الإعلان عن التشكيلة الحكومية الجديدة في غضون ال 72 ساعة القادمة، بعد إستكمال الترتيبات النهائية لتوزيع الحقائب وتسمية الأعضاء قبيل إشهارها بشكل رسمي، وبالأخص في الحقائب الخلافية وفي مقدمتها وزارتي الكهرباء والإتصالات.

وأضاف أن الحكومة التي ستضم 24 حقيبة وزارية مناصفة بين الشمال والجنوب، سيحتفظ فيها الرئيس عبدربه منصور هادي بإختيار أسماء الوزراء في الوزارات الأربع السيادية التي جرى الإتفاق بأن يشغل حقيبتي الدفاع والخارجية وزيرين شماليين، فيما ستكون وزارتي الداخلية والمالية من نصيب الجنوب ضمن حصة الرئيس هادي.

وأشار إلى أن حزب المؤتمر سيحصل على أربع حقائب هي وزارة النفط والمعادن، ووزارة الإعلام والثقافة والسياحة (3 وزارات مدمجة)، ووزارة العدل، ووزارة الشؤون القانونية وحقوق الإنسان (وزارتين مدمجتين).

وأكد المصدر أن المجلس الإنتقالي سينال 4 حقائب أيضاً هي: الزراعة والثروة السمكية (وزارتان مدمجتان)، ووزارة الشؤون الإجتماعية والعمل ، ووزارة الأشغال العامة والطرق، ووزارة المياه والبيئة بحسب ما نصت عليه التفاهمات.
 
في حين سيحظى حزب الإصلاح بثلاث حقائب هي الصحة العامة والسكان، ووزارة الشباب والرياضة، ووزارة الصناعة والتجارة، ووزارة التعليم العالي والفني (وزارتان مدمجتان).

بينما سيحصل الحزب الإشتراكي اليمني على وزارتين، هما: التخطيط والتعاون الدولي، ووزارة النقل.
فيما ستكون وزارة الإدارة المحلية والحوار الوطني من نصيب الناصري، ووزارة الأوقاف والإرشاد من حصة حزب الرشاد السلفي.

وأشار المصدر أن مؤتمر حضرموت الجامع سيحصل على حقيبة واحدة هي وزارة التربية والتعليم، في حين ماتزال النقاشات محتدمة بشأن الحقائب المتبقية وهي الكهرباء والإتصالات والخدمة المدنية.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet