اليمن.. المبعوث الأممي يدعو أطراف النزاع مجدداً إلى سرعة الاتفاق على نص الإعلان المشترك

ديبريفر
2020-10-25 | منذ 1 شهر

مارتن غريفيث

عمًان (ديبريفر) - جدد مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة الخاص إلى اليمن، مارتن غريفيث، مساء الأحد، دعوته لأطراف النزاع في اليمن إلى سرعة الاتفاق على نص الإعلان المشترك".

وقال غريفيث على حسابه في "تويتر":"فيما نحتفل بالذكرى السنوية الخامسة والسبعين للأمم المتحدة، دعونا نستعيد قيمها وأسسها، لأنها محرّك للحلول المتعددة الأطراف".

وتابع:" "في هذه المناسبة، أدعو الأطراف اليمنية إلى العمل مع الأمم المتحدة على وجه السرعة للتوصّل إلى اتفاق بشأن نص ‎الإعلان المشترك، للدخول في وقف لإطلاق النار، وتخفيف معاناة اليمنيين، واستئناف محادثات السلام الهادفة إلى إنهاء الحرب والمضي ‎باليمن نحو سلام مستدام".

والإعلان المشترك، مسودة مبادرة أممية قدمها المبعوث الأممي لحل النزاع اليمني، وتتضمن، وقف شامل لإطلاق النار، واستئناف المشاورات السياسية في أقرب وقت، فضلاً عن ترتيبات إنسانية لتخفيف معاناة اليمنيين جراء الحرب.

وشدد غريفيث على أن الأمم المتحدة تبقى منتدى أساسياً لالتقاء الخصوم وحل الخلافات سلمياً واعتماد الحلول المشتركة للتحديات التي نواجهها".

وكان غريفيث، ناقش في وقت سابق الأحد، مع وزير الخارجية العماني بدر البوسعيدي، المفاوضات الدائرة حول مسودة الإعلان المشترك وفرص العملية السياسية في اليمن.

ووفقاً لمكتب المبعوث الأممي فإن غريفيث ناقش خلال زيارته للعاصمة العمانية مع الناطق الرسمي باسم جماعة الحوثيين (أنصار الله)، محمد عبدالسلام، أمس السبت، مسودة الإعلان المشترك التي لاتزال قيد التفاوض بين الأطراف وجهود الأمم المتحدة المستمرة لإنهاء النزاع في اليمن.

ومنتصف الشهر الجاري، أكد غريفيث، في إحاطته أمام مجلس الأمن الدولي، أن الأطراف اليمنية المتصارعة لم تتوصل إلى اتفاق بشأن وثيقة الإعلان المشترك، لكنه أشار في الوقت ذاته إلى أن المفاوضات لاتزال مستمرة.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet