حكومة تصريف الأعمال اليمنية ترد على تصريحات السفير البريطاني: نحن أحرص على شعبنا

ديبريفر
2020-10-29 | منذ 4 أسبوع

محمد الحضرمي

الرياض(ديبريفر) - رفضت حكومة تصريف الأعمال اليمنية، الخميس، ما قالت إنها إملاءات وجهها إليها سفير بريطانيا لدى اليمن.

وكان السفير البريطاني لدى اليمن، مايكل آرون، دعا في وقت سابق الخميس، الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، وزعيم جماعة أنصار الله (الحوثيين)، إلى العمل بجدية لإنهاء الحرب الدائرة في البلاد للعام السادس على التوالي.

وقال وزير الخارجية اليمني، محمد الحضرمي، على حسابه في "تويتر":" نحن أحرص على شعبنا وعلى التخفيف من معاناته".

الحضرمي أكد حرص الحكومة على إنجاح جهود المبعوث الأممي لدى اليمن.

وأعرب الحضرمي عن" تقدير الحكومة لحرص الأصدقاء والشركاء الدوليين على تحقيق السلام في اليمن".

وقال آرون في تغريدة على "تويتر"، سلط خلالها الضوء على تقرير للأمم المتحدة بشأن الارتفاع الحاد في حالات الإصابة بسوء التغذية بين أطفال اليمن":" يجب على الرئيس هادي وقيادة الحوثيين العمل بجدية وعاجلة مع المبعوث الأممي مارتن غريفيث لإنهاء الحرب في اليمن من خلال إبرام الإعلان المشترك من أجل تجنب كارثة إنسانية".

وأضاف "الشعب اليمني الذي طالت معاناته لا يستحق أقل من ذلك".

ويشهد اليمن منذ قرابة ست سنوات حرباً مدمرة تسببت بحسب الأمم المتحدة في أسوأ أزمة إنسانية في العالم حالياً. ويدور النزاع بين الحكومة المعترف بها دولياً يساندها منذ 2015 تحالف عسكري تقوده السعودية، وجماعة الحوثيين المدعومة من إيران والتي تسيطر على العاصمة صنعاء ومناطق واسعة في شمال البلاد وغربها منذ سبتمبر 2014.
وتبذل الأمم المتحدة عبر مبعوثها الخاص لليمن مارتن غريفيث جهوداً كبيرة للتوصل إلى تسوية سياسية لإنهاء الأزمة من خلال "الإعلان المشترك" الذي يتضمن وقفاً شاملاً لإطلاق النار، واستئناف المشاورات السياسية في أقرب وقت، إضافة إلى ترتيبات إنسانية لتخفيف معاناة الشعب اليمني جراء الصراع.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet