الخارجية الأمريكية تحمل طهران مسؤولية مايحدث في اليمن من مآسي

ديبريفر
2020-10-30 | منذ 4 أسبوع

الخارجية الأمريكية تتهم ايران بتاجيج الصراع في اليمن

نيويورك (ديبريفر) - اتهمت الولايات المتحدة الأمريكية النظام الإيراني بصنع المآسي التي يعيشها اليمن، من خلال الدعم العسكري والمالي الذي يقدمه لحلفائه أنصار الله (الحوثيين)، ما تسبب في تأجيج الصراع وسفك الدماء التي لم تتوقف منذ ستة أعوام.

وقالت وزارة الخارجية الأمريكية في بيان جديد الجمعة، أن تدخلات النظام الإيراني تلك، عملت على تقويض آفاق السلام، وجعلت من الجوع والقتل واليأس واقعاً يومياً لملايين اليمنيين.

وأضافت، أن الرئيس دونالد ترامب حاول الحد من تلك التدخلات عبر إتخاذ قرارات جريئة لوقف أنشطة طهران المزعزعة للإستقرار في المنطقة، بما في ذلك إعادة عقوبات الأمم المتحدة على النظام الإيراني.

ودعت الخارجية الأمريكية جميع الدول الى إتخاذ إجراءات مماثلة من أجل دفع إيران إلى وقف أنشطتها المهددة للأمن والإستقرار.

مجددة في ذات الوقت الدعوة للنظام الإيراني بوقف تزويد الحوثيين بالسلاح.

وتتهم الولايات المتحدة وحلفائها الإقليميين وفي مقدمتهم السعودية، النظام الإيراني بتزويد جماعة أنصار الله (الحوثيين)، بالطائرات المسيرة والصواريخ الباليستية التي يتم بواسطتها مهاجمة الأراضي السعودية، الأمر الذي تنفيه طهران في أكثر من مناسبة.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet