اليمن.. اشتداد المعارك بين القوات الحكومية والحوثيين في جبهات شمال شرق البلاد

ديبريفر
2020-11-04 | منذ 4 أسبوع

الجيش الوطني - أرشيف

الجوف (ديبريفر) - اشتدت وتيرة المعارك بين قوات الحكومة الشرعية مدعومة من التحالف العربي الذي تقوده السعودية، وجماعة أنصار الله (الحوثيين) الموالية لإيران، الاربعاء، في عدد من جبهات القتال بمحافظات الجوف ومأرب وصنعاء، على وقع ضربات جوية شنتها مقاتلات التحالف في مواقع متفرقة من تلك الجبهات.

وذكرت مصادر عسكرية، أن القوات الحكومية مسنودة بمقاتلين من القبائل الموالية لها، تمكنت الأربعاء من إحراز تقدم ميداني هام في الشمال الغربي من معسكر الخنجر الإستراتيجي شرق مدينة الحزم عاصمة محافظة الجوف المتاخمة للحدود مع المملكة العربية السعودية.

وأوضحت المصادر أن القوات الحكومية نجحت في تأمين مواقع "خليف الأوعال، وشعب الدشيوان، وشعب الدقيقة"،الواقعة شمال غربي معسكر الخنجر،وذلك بعد معارك عنيفة خاضتها مع الحوثيين.

وأضافت أن قوات الشرعية أحرزت تقدماً ميدانياً جديداً في اتجاه وادي المهاشمة ومرتفعات جنوب غرب معسكر الخنجر ، ما مكنها من تأمين المعسكر بشكل شبه كلي.

وبحسب المصادر، أسفرت معارك الأربعاء عن سقوط العشرات من القتلى والجرحى في صفوف الطرفين، بالإضافة الى تدمير وإعطاب عدد من الآليات العسكرية.

وغير بعيد، شهدت الجبهات القتالية بمديريات مدغل والمخدرة ومجزر شمال غرب محافظة مأرب، الأربعاء، تجدد المعارك العنيفة بين الطرفين، التي تخللها تبادل للقصف المدفعي بإستخدام مختلف أنواع الأسلحة.

وقالت مصادر محلية بمأرب، أن تلك المعارك تزامنت مع غارات جوية نفذتها مقاتلات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن على مواقع وتعزيزات للحوثيين في تلك الجبهات.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet