مواجهات أبين.. قتلى وجرحى من قوات الحكومة اليمنية والانتقالي

ديبريفر
2020-11-13 | منذ 2 أسبوع

معارك هي الأعنف في أبين

أبين (ديبريفر) - قتل وجرح العشرات من قوات الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، والمجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتياً اليوم الجمعة، في معارك عنيفة بمحافظة أبين جنوبي البلاد، عقب تعثر إعلان تشكيلة الحكومة الجديدة المنبثقة عن اتفاق الرياض.
وقالت مصادر محلية إن مواجهات هي الأعنف باستخدام الأسلحة الثقيلة والمتوسطة اندلعت صباح الجمعة، في جبهتي الطرية والشيخ سالم، شرق مدينة زنجبار مركز محافظة أبين، ما أدى إلى سقوط عشرات القتلى والجرحى من الطرفين بينهم سالم هيثم الشبحي قائد سرية في اللواء الثالث دعم وإسناد التابع للمجلس الانتقالي الجنوبي.
وأضافت المصادر أن المواجهات أسفرت أيضاً عن تدمير آليات وعتاد عسكري.
وأكدت أن المعارك ماتزال متواصلة حتى ساعة كتابة الخبر.
وعزت مصادر سياسية يمنية رفيعة، تعثر إعلان تشكيلة الحكومة الجديدة وفق اتفاق الرياض، إلى مساعي بعض الأطراف في التحالف العربي للضغط لإجراء تعديل على الاتفاق وتحديداً في ما يخص الجوانب العسكرية والأمنية، بحسب "العربي الجديد".
وأكدت المصادر عدم وجود نية لدى السعودية في الإسراع في تنفيذ الاتفاق على الرغم من بروز بوادر حلحلة الملف العسكري، مشيرة إلى أن نتائج الانتخابات الأمريكية دفعت نحو تراجع في هذا الملف ما عرقل إعلان الحكومة الجديدة.
وتشترط الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، إعلان تشكيل الحكومة الجديدة المنبثقة عن اتفاق الرياض، بعد استكمال الشق العسكري والأمني من الاتفاق وهو ما يرفضه المجلس الانتقالي الجنوبي.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet