مسؤول يمني يتوعد الإمارات بعد إسقاط طائرة مسيرة للانتقالي

ديبريفر
2020-11-20 | منذ 4 يوم

مختار الرحبي

عدن (ديبريفر) - توعد مسؤول يمني، اليوم الجمعة، الإمارات بمصير أسوأ مما حدث في ليبيا، وذلك بعد إسقاط طائرة مسيرة تابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتياً، في محافظة أبين جنوبي اليمن.
واتهم مستشار وزير الإعلام في حكومة تصريف الأعمال اليمنية مختار الرحبي في تغريدة على "تويتر" الإمارات بتزويد المجلس الانتقالي الجنوبي بطائرات مسيرة لاستخدامها ضد القوات الحكومية.
وقال إن هذه الطائرات وصلت للانتقالي من الإمارات التي تتفنن باستهداف الجيش وأبناء اليمن كما قامت بنفس الدور في ليبيا، حد قوله.
وأضاف الرحبي، "تلقت (الإمارات) درسا قاسيا في ليبيا، وفي اليمن ينتظرها ما هو أسوأ من ذلك".
وفي وقت سابق قال وكيل وزارة الإعلام اليمنية محمد قيزان، في تغريدة له، إن قوات الحكومة أسقطت طائرة مسيرة إماراتية أطلقتها قوات المجلس الانتقالي مع اشتداد القتال في محافظة أبين .
وتتهم الحكومة اليمنية الإمارات بدعم المجلس الانتقالي، لخدمة أهداف خاصة في اليمن، لكن عادة ما تنفي أبوظبي صحة هذا الاتهام.
واشتدت المواجهات العسكرية بين قوات الحكومة و"الانتقالي"، في محافظة أبين في مؤشر على تعثر لجنة المراقبة السعودية بفض الاشتباك المستمر منذ 11 مايو الماضي.
وتتبادل الحكومة والمجلس الانتقالي الاتهامات حول التصعيد العسكري المتكرر في أبين.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet