الخارجية الإيرانية: تواجدنا في سوريا استشاري وسنرد بقوة على أي تدخلات في عملنا هناك

ديبريفر
2020-11-22 | منذ 1 أسبوع

المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده

طهران (ديبريفر) - قال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده، الأحد، أن بلاده سترد بحزم على أي محاولة للإخلال بعمل طهران في سوريا.

ونفى زاده المزاعم باستهداف عناصر إيرانية في سوريا خلال القصف الصهيوني الأخير .. مضيفا أن تواجد بلاده في سوريا استشاري فقط.

وأكد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية زيارة وزير الخارجية الأمريكي الى الأراضي المحتلة ما كانت لتحدث لولا خيانة بعض حكام العرب، مشيرا إلى أن الإمارات والبحرين تسعيان لكسب ود الصهاينة بشكل ذليل.

وأدان زادة التصريحات التي أطلقها وزير الخارجية الأمريكي، واصفا الزيارة بـ "المريرة".

ووصف متحدث الخارجية الأمريكي محاولات تسمية حزب الله "بالإرهابي" بأنها محاولة مستميتة لكسب ود الصهاينة، وقال: " لا تتفاجؤا اذا اتخذ حكام الإمارات والبحرين إجراء آخر".

وأشار زادة إلى إن حزب الله جزء من المجتمع والدولة اللبنانية ولا يمكن إلغاؤه، وسيبقى موجوداً لأنه تيار لبناني وطني حقيقي واصيل لا يفكر إلا في عزة الناس ومصالحهم.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet