بن حبتور: إنتصارات الشعب اليمني ماتزال عائقا أمام تطبيع السعودية مع إسرائيل

ديبريفر
2020-11-23 | منذ 2 شهر

عبدالعزيز بن حبتور رئيس الوزراء في حكومة الإنقاذ التابعة لجماعة أنصار الله (الحوثيين)
صنعاء (ديبريفر) - صعدت جماعة أنصار الله (الحوثيين) هجمتها الإعلامية على القيادة السعودية، عقب أنباء عن إجتماع ضم مسؤولين سعوديين وإسرائيليين في الرياض الليلة الماضية.

وهاجم مسؤول رفيع المستوى في الجماعة، دول التحالف العربي، التي ماتزال تدفع بإتجاه مزيد من الإنزلاق نحو مسار التطبيع المذل مع إسرائيل.

وقال عبدالعزيز بن حبتور رئيس الوزراء في حكومة الإنقاذ التابعة لجماعة أنصار الله (الحوثيين) بصنعاء، "إن دول تحالف العدوان التي تتجرأ على إغلاق المطارات اليمنية، أصبحت مطاراتها مفتوحة على مصراعيها أمام كيان العدو الصهيوني طمعاً في التطبيع معه".

وأعتبر بن حبتور أن صمود وانتصارات الشعب اليمني هي التي لا تزال تعيق مسار التطبيع المذل الذي تنزلق إليه دول الأعراب، (حد قوله).

ويأتي هذا الهجوم الإعلامي عقب ساعات فقط من إنتقادات لاذعة للمتحدث الرسمي باسم الحوثيين محمد عبدالسلام ضد السعودية.

تصعيد، لم يقتصر على المستوى الرسمي فحسب، حيث أمتد إلى وسائل التواصل الإجتماعي التي ضجت خلال الساعات الماضية بهجمات إعلامية ضارية من قبل إعلاميين وناشطين موالين للجماعة.

والليلة الماضية تداولت بعض وسائل الإعلام العبرية والغربية أنباء عن إجتماع ضم ولي العهد السعودي محمد بن سلمان ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

غير أن وزارة الخارجية السعودية نفت في تصريحات للوزير فيصل بن فرحان صحة تلك الأخبار..
مؤكدة أن ذلك الإجتماع الذي جرى في "نيوم" إقتصر على حضور مسؤولين سعوديين وأمريكيين فقط.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet