وزير يمني سابق يكشف عن إجراءات إماراتية تمس السيادة اليمنية في سقطرى

ديبريفر
2020-11-25 | منذ 2 شهر

صالح الجبواني

سقطرى (ديبريفر) - كشف وزير يمني سابق، مساء الثلاثاء، عن إجراءات إماراتية تمس السيادة اليمنية في محافظة أرخبيل سقطرى.
وقال وزير النقل اليمني المستقيل، صالح الجبواني، على حسابه في "تويتر"، إن "سقطرى مختطفة بيد الإمارات ومليشياتها"، وبأن "الإدارة الذاتية لا زالت تعمل".
وأضاف: "في وضع كهذا يقوم معين عبدالملك بالترخيص لسفينة تحمل 57 حاوية منها 36 حاوية معبأة بالأسلحة، و21 حاوية تحمل قطع أبراج الاتصالات لربط الجزيرة بأبوظبي".
معتبراً ذلك "تواطؤ مكشوف، والرجل لا زال مكلف بتشكيل الحكومة".
وأرفق الجبواني في تغريدته صورة لوثيقة تؤكد صحة اتهامه للإمارات ورئيس حكومة تصريف الأعمال اليمنية، معين عبدالملك.
وتسيطر قوات المجلس الانتقالي الجنوبي المدعومة من الإمارات على أرخبيل سقطرى منذ يونيو الماضي، عقب مواجهات مع القوات الحكومية.
ورغم الدعوات الحكومية والمطالب المتكررة بضرورة تطبيع الأوضاع في سقطرى وخروج قوات الانتقالي، إلا أن هذا الأخير أعلن قبل نحو اسبوعين، إنشاء معسكر جديد لقواته في المحافظة الواقعة جنوب شرقي اليمن.
وكانت تقارير إعلامية غربية، كشفت في الآونة الأخيرة عن نوايا إماراتية وإسرائيلية لإنشاء قاعدة عسكرية مشتركة في سقطرى.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet