الأمم المتحدة تدعو أطراف الصراع في الحديدة إلى ضبط النفس عقب التصعيد الأخير

ديبريفر
2020-11-29 | منذ 2 شهر

رئيس بعثة الأمم المتحدة لدعم اتفاق الحديدة ورئيس لجنة تنسيق إعادة الانتشار، ابهيجيت جوها

دعا رئيس بعثة الأمم المتحدة لدعم اتفاق الحديدة ورئيس لجنة تنسيق إعادة الانتشار، ابهيجيت جوها، مساء الأحد، القوات اليمنية المشتركة وجماعة الحوثيين إلى "ضبط النفس عقب التصعيد الأخير في الانتهاكات الخطيرة لوقف إطلاق النار" بمحافظة الحديدة غربي اليمن

وقال جوها في بيان، اطلعت عليه "ديبريفر":" أفيد خلال الأسبوع الماضي وقوع غارات جوية، واستخدام العبوات الناسفة والهجمات البرية، وتتحدث التقارير عن سقوط ضحايا مدنيين بينهم أطفال".
وشدد المسؤول الأممي على أنه آن الأون الآن لوقف إطلاق النار ووقف دوامة التصعيد العسكري التي ستؤدي إلى تفاقم الوضع الإنساني المتردي على الأرض.
مشيراً إلى أن بعثة الأمم المتحدة لدعم اتفاق الحديدة (أونمها) تواصل الانخراط بنحو استباقي مع طرفي النزاع وتبذل كل الجهود لضمان بيئة مواتية لإحراز تقدم متجدد.
وحث جوها القوات اليمنية المشتركة، وجماعة أنصار الله (الحوثيين) على" الوفاء بالتزاماتهما وحل النزاعات من خلال الآليات المشتركة المناسبة، وليس ساحة المعركة"، مضيفاً" إذ يتعين حماية المدنيين والبنية التحتية المدنية".
وتشهد محافظة الحديدة اشتباكات متقطعة وتبادل للقصف بين القوات الحكومية وجماعة الحوثيين، على الرغم من سريان الهدنة "الهشة" التي أعلنت عنها الأمم المتحدة أواخر 2018 بموجب اتفاق ستوكهولم.
وأفادت مصادر محلية في وقت سابق الأحد، بمقتل وإصابة سبعة عشر شخصاً في قصف مدفعي حوثي، على مديرية الدريهمي جنوب الحديدة.
وذكرت المصادر إن القصف استهدف قرية الفازة جنوب شرقي الدريهمي، ما أسفر عن مقتل سبعة مدنيين وجرح عشرة آخرين، جراح بعضهم خطيرة.
ولم يصدر على الفور تعليق من جماعة أنصار الله (الحوثيين) للتعليق على تلك المزاعم.
وتتبادل باستمرار جماعة الحوثيين والقوات المشتركة اليمنية الاتهامات بخرق اتفاق السويد بشأن وقف إطلاق النار في الحديدة.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet