اليمن.. الحوثيون يبحثون مع بعثة الأمم المتحدة خطة جديدة لإعادة الانتشار في الحديدة

ديبريفر
2020-12-05 | منذ 2 شهر

ناقشت جماعة الحوثيين مع البعثة الأممية خطة جديدة لإعادة انتشار قواتها في محافظة الحديدة

الحديدة (ديبريفر) - أعلنت جماعة أنصار الله (الحوثيين)، السبت، بحثها لخطة جديدة لإعادة انتشار قواتها والقوات المشتركة اليمنية مع بعثة الأمم المتحدة في محافظة الحديدة غربي اليمن.
ونقلت قناة "المسيرة" الناطقة باسم جماعة الحوثيين، عن عضو لجنة إعادة الانتشار في الجماعة محمد القادري، إن السلطة المحلية التابعة للجماعة في الحديدة، وفريق الجماعة في لجنة إعادة الانتشار، عقدا مباحثات مع رئيس بعثة الأمم المتحدة لدعم اتفاق الحديدة الجنرال أبهيجيت جوها".
وأوضح القادري أنه "جرى خلال اللقاء الذي عقد في مدينة الحديدة، مناقشة خطة جديدة لعمليات إعادة الانتشار"، مشيراً إلى أنه سيتم الإعلان عن تفاصيل المناقشة بعد موافقة الطرف الآخر".
واعتبر القادري أن ما يحدث في الحديدة "حرب مكتملة الأركان، وليست مجرد خروقات لاتفاق السويد"، محذراً من أن "صبر أبناء الحديدة سينفد".
وكانت الأمم المتحدة طالبت في مناسبات عديدة بضرورة وقف إطلاق النار وإنهاء التصعيد العسكري في الحديدة.
والجمعة الماضية، شددت بعثة الأمم المتحدة في الحديدة، في بيان على ضرورة "أن يتوقف قتل المدنيين".
وحثت البعثة الأممية الأطراف المتنازعة على استخدام الآليات التي تم وضعها في ستوكهولم قبل عامين للحفاظ على وقف إطلاق النار وتجنب المزيد من المعاناة للشعب.
وتتبادل القوات المشتركة اليمنية وجماعة الحوثيين، باستمرار اتهامات خرق اتفاق وقف إطلاق النار في الحديدة.
وتشرف لجنة أممية أنشئت لتنسيق إعادة الانتشار في الحديدة على اتفاق وقف إطلاق النار، بموجب الاتفاق الموقع في العاصمة السويدية ستوكهولم في ديسمبر 2018.
ولاتزال خطة إعادة الانتشار متعثرة حتى اليوم، في حين تتصاعد العمليات العسكرية في المدينة الساحلية ذات الأهمية الاستراتيجية.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet