الرئيس اليمني يجدد تأكيد مساعيه الدائمة لتحقيق سلام يصب في مصلحة الشعب

ديبريفر
2020-12-09 | منذ 3 شهر

عبدربه منصور هادي

الرياض (ديبريفر) – جدد الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، الأربعاء، تأكيد مساعيه الدائمة نحو السلام لمصلحة الشعب اليمني الذي عاني ولا يزال من تداعيات الحرب التي قال إنها مفروضة من جماعة أنصار الله (الحوثيين).
جاء ذلك خلال تلقي الرئيس هادي اتصالاً من وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب، وفقاً لوكالة "سبأ" بنسختها في عدن والرياض.
وشدد الرئيس اليمني على ضرورة التعاون والشراكة الاستراتيجية بين بلاده وبريطانيا لمواجهة الإرهاب والتدخلات الإيرانية في المنطقة وتأمين الملاحة الدولية، والوصول إلى حل شامل في اليمن وفقاً للمرجعيات الثلاث والثوابت الوطنية.
وثمن هادي مواقف بريطانيا ودعمها لليمن وشرعيته الدستورية في مختلف المراحل ودعمها للجانب الاقتصادي الذي بات يمثل الهم الأكبر لدى غالبية الشعب اليمني الذي يعيش أوضاع اقتصادية وإنسانية صعبة.
وكان وزير الخارجية والتنمية البريطانية، دومينيك راب، أعلن مساء الخميس الماضي، في بيان صحفي، تقدم مساعدات عاجلة لليمن بقيمة 14 مليون جنيه استرليني، لدعم 1.5 مليون أسرة.
وقال وزير الخارجية والتنمية البريطانية، دومينيك راب، في بيان صحفي، إن" إعلان تقديم 14 مليون جنيه استرليني من المساعدات البريطانية الجديدة، من شأنه مساعدة 1.5 مليون أسرة في الحصول على المواد الغذائية والأدوية".
وكانت بريطانيا قدمت معونة لليمن مطلع العام الجاري، بقيمة 214 مليون جنيه استرليني.
ويعيش الشعب اليمني أوضاعاً اقتصادية وإنسانية بالغة السوء بسبب الحرب المستمرة منذ نحو ست سنوات، بين القوات التابعة للحكومة المعترف بها دولياً مدعومة من تحالف عربي بقيادة السعودية، وجماعة الحوثيين المدعومة من إيران.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet