مجلس النواب اليمني يناقش خطوات انعقاد جلساته في العاصمة المؤقتة عدن

ديبريفر
2020-12-13 | منذ 1 شهر

يدرس مجلس النواب اليمني الموالي للحكومة الشرعية انعقاد جلساته في عدن عقب استكمال تنفيذ الشق العسكري والأمني من اتفاق الرياض (صورة إرشيفية)

الرياض (ديبريفر) - ناقش اجتماعاً لهيئة رئاسة مجلس النواب اليمني الموالي للحكومة الشرعية، السبت، الخطوات والترتيبات لانعقاد اجتماعات مجلس النواب في العاصمة المؤقتة عدن، وتشكيل أجهزته وأدواته الدستورية.
وباركت هيئة مجلس النواب اليمني، التقدم المحرز في تنفيذ اتفاق الرياض في شقيه المني والعسكري، وتشكيل الحكومة، وفقاً لوكالة الأنباء اليمنية "سبأ" بنسختها في الرياض وعدن.
وثمنت تعاون جميع الأطراف لاستكمال الانسحابات وإعادة تمركز القوات من محافظتي أبين وعدن، وفقاً للخطط المتفق عليها في الآلية التسريعية لتنفيذ اتفاق الرياض.
وشددت على أن المرحلة القادمة تتطلب المزيد من التعاون لرص الصفوف وتوحيد الجهود لإعادة بناء وتفعيل مؤسسات الدولة، وعمل جميع الهيئات والمؤسسات من العاصمة المؤقتة عدن والارتباط بالمواطن والتخفيف من معاناته والحفاظ على الثورة والنظام الجمهورية واليمن الاتحادي.
وفي وقت سابق مساء السبت، أكد التحالف العربي في بيان الالتزام التام للقوات الحكومة الشرعية والمجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم من الإمارات بتنفيذ الشق العسكري من آلية تسريع تنفيذ اتفاق الرياض.
وقال التحالف في بيان، إن "عملية فصل القوات وخروجها من أبين وعدن (جنوب اليمن) تسير بانضباطية والتزام حسب المخطط له".
ولا تزال عملية فصل القوات في أبين وخروجها من عدن مستمرة لليوم الثاني على التوالي، وبإشراف مباشر من التحالف، بحسب البيان.
وكان التحالف العربي أعلن الجمعة، أن عملية فصل القوات في أبين وخروجها من عدن بدأت بالفعل.
وتسير عملية الانسحاب بإشراف اللجنة العسكرية السعودية المكلفة بالإشراف على فصل القوات وتنفيذ الانسحابات.
وبموجب اتفاق الرياض وآليته التنفيذية، ستشمل خطة الانسحابات المتبادلة وفصل القوات بين الحكومة والمجلس الانتقالي، كلاً من محافظتي أبين ثم عدن في مرحلتها الاولى.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet