احتجاجات نسوية بتعز ضد الجرائم التي يتعرض لها أهالي منطقة الحيمة

ديبريفر
2021-01-23 | منذ 1 شهر

الحيمة - أرشيف
تعز (ديبريفر) - نظمت عشرات النساء، السبت، وقفة احتجاجية للتنديد بجرائم جماعة أنصار الله (الحوثيين) بحق أهالي منطقة الحيمة شمالي محافظة تعز الواقعة جنوب غربي اليمن.

ونددت المشاركات بالصمت الأممي ازاء جرائم القتل والتشريد وتفجير للمنازل التي تمارسها جماعة الحوثي ضد المدنيين.

وقال البيان الصادر عن الوقفة الإحتجاجية، "من المؤسف أن تجري كل هذه الانتهاكات تحت مرأى ومسمع المجتمع الدولي والمبعوث الأممي الذي لم يكلف نفسه تسجيل أي إدانة لكل تلك الجرائم، بل قام بمحاولة بائسة للدفاع عن الحوثي واعتراض تصنيفه كجماعة إرهابية".

واعتبر البيان تصنيف الحوثيين منظمة إرهابية "قرار صائب تأخر كثيرًا".

داعيًا إلى معاملة الحوثيين كجماعة إرهابية والبدء بتقديم قياداتها للمحاكم الدولية.

وطالب البيان الحكومة والتحالف الذي تقوده السعودية إلى التوجه الجاد لدعم القوات الحكومية لإنجاز عملية التحرير وتخليص المنطقة من جماعة"تعتنق الارهاب وتعتبر القتل والتشريد والعنف والتميز العنصري هوية ومهمة دينية.

ومنذ 6 يناير الجاري، يشن الحوثيون حملة عسكرية على منطقة الحيمة، قتل على إثرها أكثر من 11 مدنيًا وأصيب 31 آخرين معظمهم أطفال ونساء بالإضافة إلى اختطاف 207 مدنيين، وفق إحصائيات منظمات حقوقية.

وتبرر جماعة الحوثي هذه الحملة بأنها لملاحقة عناصر مطلوبة أمنيا بمزاعم إنتمائها لتنظيمات إرهابية متطرفة.

وكان الحوثيون أعلنوا عبر بلاغ صحفي رسمي، منذ نحو أسبوعين، إنتهاء الحملة الأمنية بمقتل خمسة مطلوبين، وخمسة أخرين من عناصرها بالاضافة لاصابة أخرين.

غير أن منظمات حقوقية وشهود عيان أشاروا إلى إستمرار الحملة، وشن الجماعة حملة مداهمات واعتقالات متواصلوثة بحق أهالي الحيمة.

ا


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet