الحوثيون: قد ندرس حماية الموانئ السعودية بعد حادث جدة

ديبريفر
2020-12-15 | منذ 1 شهر

محمد علي الحوثي

صنعاء (ديبريفر) - قالت جماعة أنصار الله (الحوثيين) في اليمن، اليوم الثلاثاء، إنها قد تدرس حماية الموانئ السعودية في حال طلب منها، وذلك بعد ساعات من تعرض سفينة وقود لانفجار إرهابي قبالة ميناء جدة السعودي.
 وأضاف القيادي البارز في جماعة الحوثيين وعضو مجلسها السياسي الأعلى محمد علي الحوثي، في تغريدة على "تويتر"، "قد ندرس حماية الموانئ السعودية في حال طلب منا ذلك خصوصاً مع فشل أمريكا وبريطانيا كما يبدو".
واستطرد "الحادث إرهابي كما أعلنت السعودية، المؤسسة الأمنية والعسكرية اليمنية لديها خبرة كبيرة في مكافحة الإرهاب الأمريكي وفروعه".
ويوم الإثنين أعلنت وزارة الطاقة السعودية، عن تعرض سفينة وقود كانت راسيةً في المنطقة المخصصة لتفريغ الوقود في جدة، لهجوم بقارب مفخخ، نتج عنه اشتعال حريقٍ صغير".
وأوضحت وزارة الطاقة السعودية، أن "هذه الأعمال الإرهابية التخريبية، الموجهة ضد المنشآت الحيوية، تتخطى استهداف المملكة، ومرافقها الحيوية، إلى استهداف أمن واستقرار إمدادات الطاقة، والاقتصاد العالمي".
وكانت شركة هافنيا للشحن أعلنت يوم الاثنين، أن إحدى ناقلات النفط التابعة لها أصيبت من قبل "مصدر خارجي" مجهول مما تسبب باشتعال حريق ووقوع انفجار أثناء تفريغ السفينة في ميناء جدة بالسعودية.
وفي 25 نوفمبر الماضي، هزّ انفجار ناقلة يونانية في ميناء الشقيق السعودي، فيما ندد التحالف الذي تقوده السعودية بذلك الهجوم، متهماً جماعة أنصار الله (الحوثيين) بتنفيذه.
وسبق أن استهدفت جماعة الحوثيين بصاروخ مجنح محطة توزيع للمنتجات البترولية تابعة لشركة أرامكو في شمال مدينة جدة في 23 نوفمبر الفائت.
وتعرّضت ناقلات نفط في منطقة الخليج وفي البحر الأحمر لهجمات غامضة في العامين الماضيين، حملت السعودية والولايات المتحدة مسؤوليتها لإيران التي نفت أي دور لها فيها.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet