حكومة الحوثيين تتهم السعودية والإمارات بارتكاب جرائم بشعة بحق أبناء سقطرى

ديبريفر
2020-12-22 | منذ 2 شهر

مؤتمر صحفي نظمته وزارة حقوق الإنسان في حكومة الانقاذ بصنعاء واللجنة الوطنية للتربية والثقافة والعلوم

صنعاء (ديبريفر) - اتهمت حكومة الانقاذ التابعة لجماعة أنصار الله(الحوثيين)، الإثنين، السعودية والإمارات بارتكاب "انتهاكات سافرة" بحق أبناء محافظة أرخبيل سقطرى اليمنية.
جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي نظمته وزارة حقوق الإنسان في حكومة الإنقاذ واللجنة الوطنية للتربية والثقافة والعلوم "اليونسكو"، خصص للحديث عن "الانتهاكات والمخاطر في جزيرة سقطرى اليمنية", وفقاً لوكالة الأنباء اليمنية "سبأ" بنسختها في صنعاء.
وقال القائم بأعمال وزير حقوق الإنسان في حكومة الانقاذ، علي الديلمي، إن السعودية والإمارات اللتان تقودان تحالفاً عربياً عسكرياً دعماً للحكومة المعترف بها دولياً منذ نحو ست سنوات في اليمن، تقترفان باستمرار جرائم وانتهاكات بحق سقطرى وأبنائها في ظل "تواطؤ دولي معيب".
واعتبر الديلمي أن الانتهاكات السافرة لدول التحالف في سقطرى تخالف قواعد وأحكام روما وانتهاك صارخ للقوانين والمواثيق الدولية، كونها تمارس أبشع أنواع التعذيب والاختطاف بحق أبناء سقطرى وتقيم عدداً من السجون السرية فيها.
ودعا الأمم المتحدة والمنظمات الدولية إلى "الاضطلاع بواجبها في وضع حد لتلك الانتهاكات".
وأكد أن دول التحالف تسعى ليكون هناك وجود للكيان الصهيوني في سقطرى نظراً لأهميتها الاستراتيجية في الملاحة البحرية الدولية، وما تتميز به من تنوع بيئي واقتصادي وجغرافي.
وصنفت جزيرة سقطرى اليمنية ضمن أهم عشر جزر في العالم، وتم تصنيفها عام 2008 ضمن قائمة التراث العالمي.
وتسيطر قوات المجلس الانتقالي الجنوبي المدعومة من الإمارات على سقطرى منذ شهر يونيو الماضي، عقب مواجهات مع القوات التابعة للسلطة المحلية المعينة من قبل الحكومة الشرعية.
وتتهم الإمارات بنهب ثروات سقطرى، والعبث ببيئتها من خلال قطع ونقل الأشجار والطيور النادرة وتدمير الأحياء البحرية، بالإضافة إلى اتهامها ببناء قواعد عسكرية لها في الجزيرة.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet